الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

تأسيس منتخب سلة في الصين من أطفال التوحد

أسست الصين أول منتخب وطني لكرة السلة جميع أعضائه من أطفال يعانون من متلازمة التوحد، حيث بات الأمر سابقة من نوعها في مجال الرياضة على المستوى العالمي. ووفقاً لصحيفة شانغهاي بوست الصينية، أُسِّس هذا الفريق في مدينة شانغهاي لتشجيع فئة من الأطفال ممن يعانون من التوحد على الاندماج في الأنشطة الاجتماعية والحياة بصفة عامة. وأكد خبراء الرياضة والصحة أن مثل هذا النشاط كفيل بتقديم الدعم الاجتماعي والتوعية بهذا الاضطراب السلوكي والمرضي الذي يصيب أطفالاً عدة ليس على مستوى الصين وحدها بل على مستوى العالم. وجاء تشكيل الفريق بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمتلازمة التوحد كنوع من الاضطرابات العصبية التي تجعل المريض يعاني من العجز في التواصل الاجتماعي والتفاعل والسقوط في النمط السلوكي المقيد والمتكرر. وأفادت الصحيفة أيضاً بأن عدد مرضى متلازمة التوحد في الصين يبلغ أكثر من عشرة ملايين شخص في الوقت الذي يعاني فيه في الولايات المتحدة الأمريكية واحد من 68 طفلاً في الفئة العمرية ثمانية أعوام من هذا المرض. وأنشأ مستشفى الأطفال في جامعة فودان مشروعاً وطنياً حول تشخيص وعلاج متلازمة التوحد عبر إجراء فحص على 140000 طفل ووضع قاعدة بيانات بحثية مهمة حول عدد من الأطفال المصابين بهذا المرض. وأطلق المستشفى الجامعي أيضاً مبادرة التدخل المبكر لتشخيص حالة الأطفال والتعرف إلى المصابين منهم والذين يتعرضون لمجموعة من الأخطار الأمر الذي يتطلب تدريب العاملين في المجال الطبي وتأهيلهم. ويطالب المسؤولون الأسر التي لديها أطفال مصابون بمتلازمة التوحد بضرورة أخذ الحيطة والحذر في كيفية التعامل معهم، حيث تنتابهم حساسية شديدة من حالتهم الأمر الذي يؤثر بشكل جلي في سلوكهم وفي صحتهم النفسية.
#بلا_حدود