الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

معظم حالات الطلاق تحدث في هذين الشهرين

بيّنت دراسة جديدة أجريت في جامعة واشنطن ونشرها موقع Health.com ارتفاع معدل حالات الطلاق خلال شهري مارس وأغسطس أكثر منها في بقية الشهور.ويعتبر هذا البحث الأول من نوعه من حيث البحث في احتمال وجود نمط موسمي لحالات الطلاق وافترضت الدراسة وجود علاقة بين معدل الطلاق والطقوس العائلية الخاصة بالإجازات الشتوية والصيفية. في البداية لم تكن غاية جولي برينز أستاذة علم الاجتماع، وبراين سيرافيني المرشح لنيل درجة الدكتوراه في علم الاجتماع، لم تكن غايتهما البحث في موسمية معدلات الطلاق بل أرادا دراسة آثار الركود الاقتصادي على الاستقرار الزوجي. لكنهما فوجئا بوجود نمط ثابت عند تحليل طلبات الطلاق التي جرت في ولاية واشنطن بين عامي 2001 و 2015.اقرأ أيضاً .. رومانسية في حصاد العنب الفرنسيوذكرت برينز في بيان صحافي أن العلاقة كانت قوية للغاية من سنة إلى أخرى ومن مقاطعة إلى أخرى. وظلت الارتفاعات مستمرة حتى بعد انتشار مشاكل البطالة وسوق الإسكان التي تميل أيضاً إلى اتباع أنماط موسمية. ويعتقد الباحثون أن الأزواج يتجنبون طلب الطلاق في عيد الميلاد ورأس السنة وخلال العطلات المدرسية لأن هذه الأوقات تعتبر مقدسة بالنسبة للعائلات. كما أن التقدّم بطلب الطلاق خلال هذه المناسبات يكاد يكون غير مقبول اجتماعياً. ويعتقد بعض الأزواج التعساء أن قضاء إجازة سعيدة أو عطلة عائلية لطيفة قد يساعد على تعافي الزواج المضطرب. وأضافت برينز أنّ "الناس يميلون إلى التفاؤل بالعطلات على الرغم من خيبة الأمل التي تعرضوا لها في السنوات الماضية، كما أنهم يشعرون في فترات معينة من السنة باحتمال الحصول على فرصة بداية جديدة أو حدوث شيء مختلف أو مرحلة انتقالية جديدة". ولكن لسوء الحظ لا ترقى العطلات إلى تلك التوقعات، بل قد تعاني بعض الزيجات الفاشلة في الواقع من التوتر والقلق الشديدين لدرجة الرغبة في التعلق بالقشة الأخيرة التي يطلق عليها علماء الاجتماع اسم سيناريو "الوعود المنهارة".اقرأ أيضاً .. القبعة المكسيكية بطلة المونديالوتشتبه برينز في أن الأزواج يحتاجون إلى بضعة أشهر لتأمين المحامين وجمع تمويل مناسب والجرأة اللازمة لتقديم طلب الطلاق، ومن هنا جاءت الفجوة بين بداية السنة الجديدة وأول ارتفاع ملحوظ في طلبات الطلاق مع بداية شهر مارس. وينطبق المنطق نفسه في الصيف بعد شهر أو شهرين من انقضاء الإجازة العائلية مع بداية العام الدراسي الذي يشجع الأزواج الذين لديهم أطفال فيظهر هنا الارتفاع الثاني في أغسطس. المصدر: Health.com
#بلا_حدود