الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

بيت الشعر في نواكشوط نافذة تواصل لتطوير المسرح الموريتاني

شكَّل «بيت الشعر» في نواكشوط نافذة تواصل لتطوير المسرح الموريتاني بعدما استضاف المسرحي بون ولد أميده في لقاء فني حمل عنوان «آفاق تطوير التجربة المسرحية في موريتانيا» أمس وسط حضور كبير. ورحب مقدم اللقاء الشاعر محمد المحبوبي بالمسرحي ولد اميده من جهة وبالحضور من جهة أخرى، منوها بأن بيت الشعر بتنظيم هذا اللقاء يفتح نافذة تواصل مع فن لصيق بالشعر. وتطرق إلى أن البيت ظل حريصاً على تقديم نشاطات تتكامل فيها روافد العملية الثقافية الإبداعية ويندرج في هذا السياق موضوع اللقاء «آفاق تطوير التجربة المسرحية بموريتانيا». من جانبه، ثمن الفنان أميده المبادرات التي أطلقها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في دعم المسرح والمسرحيين العرب. وعرض في هذا المجال تجربة المسرح المدرسي في موريتانيا التي أشرفت على مواسمها الأولى الهيئة العربية للمسرح. وأضاف: في موريتانيا كانت القصص والأساطير والأحاجي عن الشخصيات التراثية مثل شخصية «ديلول» و«أحمد لمقومت» و«تيبه أم إنعيلات» وكذلك الحكايات عن الأبطال التاريخيين وندوات الشعر بين الشباب وحكايات الجدات للأطفال دليلاً واضحاً على وجود المسرح في هذا البلد منذ زمن بعيد.
#بلا_حدود