الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

أحلام التلمساني .. إماراتية طوعت «شخصيات كرتونية» لترشيد الطاقة

وكأنها تعاود تشكيل اسمها على أرض الواقع، غزلت الإماراتية أحلام التلمساني حلمها بانسجام ذكي، منطلقة إلى آفاق الإبداع البصري بروح دمجت بين الأصالة والحس المعاصر. وتفننت مصممة الغرافيك الموهوبة في إبداع وتطوير شخصيات كرتونية «شعلول، قطورة، وكهروب» لترشيد الكهرباء والمياه في الشارقة. وحققت التلمساني عبر شخصياتها الكرتونية خطوات ملموسة في رفع مستوى الوعي المجتمعي بأهمية ترشيد الطاقة والمياه، إذ بلغت نسبة الترشيد 12 في المئة. وتؤكد أن تصميمها للشخصيات الكرتونية الثلاث اعتمد على أسس عدة، أهمها قدرتها على استيعاب احتياجات الطفل المعاصر، عبر ابتكار وسائط تساعد على الترويج للأفكار من خلال تقنيات ثلاثية الأبعاد، ودمجها في قصص كرتونية وأفلام تحكي قصة الترشيد بأسلوب إبداعي هادف. ولفتت إلى أنها غيّرت من شكل الشخصيات أخيراً، لتكون قادرة على ارتداء الزي المدرسي والتراثي الإماراتي عند تنفيذ حملات الترشيد في المدارس، ليكونوا أكثر تفاعلاً مع الصغار. واعتبرت التلمساني «كهروب، قطورة، وشعلول» أبناءها، لأن مسيرتها المهنية بدأت معهم، واستمرت بالتفكير في كيفية تطويرهم بما يلائم احتياجات الطفل. وذكرت أنها نفذت زيارات توعوية بأهمية ترشيد الكهرباء والمياه منذ مطلع العام الدراسي الجاري في أكثر من 20 مدرسة حتى الآن، كما شاركت شخصياتها الكرتونية في عروض مسرحية وفعاليات وورش عمل تفاعلية استهدفت الأطفال والناشئة.
#بلا_حدود