الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

أسبوع السينما الصينية .. دراما «التنين» .. في ضيافة أهل الدار

على وقع الأهازيج والموسيقى الإماراتية الشعبية، ازدانت السجادة الحمراء بنجوم السينما الصينية ضمن مهرجان أسبوع أفلام السينما الصينية الذي تنظمه مبادرة هلا بالصين، والذي يعرض ثمانية أفلام صينية مترجمة. وكان الجمهور على موعد مع نجوم الفن السابع الصيني ومنهم: نجمة الدراما التاريخية «ذا ستوري أوف يانشي بالاس» الممثلة «تشانغ جياني»، والفنانة مياو مياو نجمة فيلم «يوث»، والممثل وانغ تيانشين من فيلم «ذا واي وي وير»، الممثلة لي شياوران بطلة فيلم «دراجون». وتراقص الجمهور، الذي احتشد بالمئات لمشاهدة نجومه المفضلين، على إيقاعات نجم برنامج اكتشاف المواهب الصينية لي شيانغشيانغ والحائز على لقب «تشاينيز أيدول»، والذي قدم عرضاً غنائياً موسيقياً لمجموعة من أغاني البوب وأخرى من التراث الصيني القديم. وشهد حفل الافتتاح إعلان شركات إنتاج صينية جاهزيتها لتصوير أربعة أفلام في الإمارات ستعرض في 2019 - 2020 وهي، Pan Man ،Love in Dubai ،Multiple ،Axe Man. وأكد منتجو هذه الأفلام أن الإمارات بما تمتلكه من بنية تحتية فرضت نفسها وبقوة على خريطة السينمائية العالمية، حيت باتت قبلة شركات الإنتاج العالمية التي تسعى إلى الاستفادة من إمكاناتها المتاحة، وكثرة مواقع التصوير، فضلاً عن الاستفادة من التنوع الثقافي والحضاري والبنية التحتية الرائدة. ويتضمن جدول أسبوع الأفلام الصينية في دبي ثمانية أفلام، منها الفيلم الدرامي الشهير لعام 2015 «دراجون بليد»، من بطولة جاكي شان وأدريان برودي وجون كوزاك، إلى جانب أفلام أخرى ملهمة مثل «بو فانغ» وفيلم «أمريكان دريمز إن شاينا»، و«تونتيز وانس أغين». وكذلك يعرض فيلم «ذا نايتجيل» بقصته المؤثرة من إخراج الفرنسي الشهير فيليب مويل. كما يقدم أسبوع الأفلام الفيلم الحائز على الجوائز «وولف توتم»، والفيلم الكرتوني المدمج بصوت جاكي شان «مانكي كينغ: هيرو إز باك»، والفيلم الكرتوني الخيالي «بيغ فيش آند بيجونيا». من جانبه، عبّر لـ «الرؤية» الممثل وانغ تيانشين بطل فيلم «ذا واي وي وير»، والذي يزور دبي للمرة الأولى، عن سعادته بإتاحة الفرصة له لزيارة تلك المدينة الساحرة التي لمس على أرض الواقع إمكاناتها الكبيرة، مشيراً إلى أن الواقع أكثر بكثير مما استمع إليه من منتجين وفنانين صينيين عن خدماتها التي تقدمها لصناع السينما. وأوضح أنه يتطلع إلى تصوير أحد أفلامه المقبلة في دبي، مشيراً إلى أنه يطمح لتنفيذ فيلم يحمل مواصفات عالمية وقادر على المنافسة في دور السينما الدولية. وأشار إلى أن دبي بما تمتلكه من بنية تحتية راقية وشواطئ وفنادق جميلة، فضلاً عن وجود مدينة للاستوديوهات، التي عرف أنها توفر متطلبات صناعة السينما كافة، كل ذلك يؤهلها لحجز مكان قوي على خريطة هذه الصناعة.