الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

أسرع كاميرا في العالم تلتقط 10 تريليون إطار بالثانية

كشف خبراء في جامعة كيبيك ومعهد كالفيورنيا للتكنولوجيا، عن أسرع كاميرا في العالم، وهي سريعة للغاية بحيث يمكنها التقاط 10 تريليون إطار في الثانية، وتصوير الضوء في حركة بطيئة. ويمكن للكاميرا فائقة السرعة، أن تساعد في تشغيل جيل جديد من مجاهر البحث العلمي أو اختبارات الدم في المستشفيات، بقدرتها على تحليل التفاعلات بين الضوء والمادة بمستويات فريدة، وفق ما نقلته صحيفة ديلي ميل. وتعتمد تقنية التصوير المبتكرة على مقياس يسمى الفمتوثانية، وهو واحد من المليون من النانوثانية، ويستخدم المقياس فائق الدقة في تكنولوجيا الليزر. وفي أول تجربة اختبار لها استطاعت الكاميرا التقاط التركيز الزمني لنبض ليزر واحد، في وقت قياسي خارق، إذ جرى تسجيل هذه العملية في 25 إطاراً جرى التقاطها خلال 400 فمتوثانية. ولتوضيح مدى السرعة الفائقة التي تمتع بها الكاميرا الجديدة، قال البروفيسور جينيانغ ليانغ من المعهد الوطني للبحوث العلمية في كندا، إن "النبض القصير للغاية في أشعة الليزر عادة ما يكون أقصر مما يمكن تصويره، وهذه الكاميرا الجديدة تجعل من الممكن تجميد الوقت لرؤية الظواهر أو الضوء في حركة بطيئة للغاية". وأكد البروفيسور أن الابتكار الجديد يمكن أن يحقق تأثيرات بالغة الأهمية في مجال البحوث الطبية والعلمية، مضيفاً أنه يُعد انجازاً من شأنه توفير نظرة ثاقبة لأسرار لا تزال خفية حول التفاعلات بين بين الضوء والمادة.
#بلا_حدود