الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

تركي آل سعود يثمّن اهتمام الإمارات بالتراث

أشاد الأمير تركي بن محمد بن ناصر آل سعود الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة للدولة للتراث الحضاري للإمارات والمحافظة على كنوزها الأثرية، بما يدعم ويحفظ الإمكانات السياحية والأثرية ويحفظ حق الأجيال الحالية والقادمة في موروثهم الحضاري لكونهما شاهدين على عطاءات الإنسان الإماراتي في هذه الأرض عبر القرون. ورد ذلك، أثناء استقبال الشيخ عبد الملك بن كايد القاسمي المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم رأس الخيمة في مجلسه لسمو الأمير تركي الذي أهداه سيف القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي. وثمّن الأمير تركي بن محمد آل سعود حرص صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة على المحافظة على الآثار القديمة لإمارة رأس الخيمة وتوثيق الأماكن التراثية والتاريخية للإمارة، واهتمام سموه بالمواطنين هواة المتاحف الشخصية في الإمارة. وأثنى على جهود الشيخ عبد الملك بن كايد القاسمي وعلى المجموعات المتميزة التي يضمها متحفه الخاص من هذا التراث، والتي يعود بعضها إلى حقب زمنية مختلفة تظل شاهدة على تاريخ العلوم والفنون مثل مجموعة الأسلحة التقليدية الإسلامية التي يرجع بعضها إلى القرن الـ 12 الميلادي عصر الفاتح صلاح الدين الأيوبي وأخرى ترجع إلى عصر الفرسان مثل السيف المصنوع في سولجن الألمانية والسيف البرتغالي الصنع من القرن الـ 16. من جانبه، أكد الشيخ عبد الملك بن كايد القاسمي أن الإمارات في مقدمة الدول التي تعمل بشتى الوسائل للحفاظ على تراثها الغني والقيم، الأمر الذي يحظى باحترام وتقدير من العالم أجمع، إضافة إلى مساهمتها المباشرة في حماية التراث الإنساني المشترك بين الأمم والشعوب.
#بلا_حدود