الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

تصميم المجوهرات على عظم النغر في «صفر تسعة»

حفل اليوم الثاني من مناشط معرض «صفر تسعة» الخيري الذي تحتضنه الفجيرة بحوارات ملهمة وورشة عمل لاقت إقبالاً واسعاً من قبل زوار المعرض من جميع إمارات الدولة. وقدمت مصممة المجوهرات الإماراتية والفنانة التشكيلية عزة القبيسي ورشة عمل «السعادة في تصميم مجوهراتك الخاصة» تناولت فيها أساسيات تصميم المجوهرات عبر الحفر على عظم «النغر» وهي الطريقة التي اشتهرت بها. وتلقت المشاركات في الدورة تدريباً على مدى ساعتين على كيفية تصميم قطع المجوهرات لتتناسب مع الشخصيات الفريدة لكل امرأة وذائقتها الفنية، وحظيت الورشة بحضور كبير من المشاركات وزائرات المعرض. وتحدثت عزة القبيسي أثناء الورشة عن رؤيتها الفنية في تصميم المجوهرات وهي مزج التراث الإماراتي العريق وارتباطه بالبحر وسعف النخيل بالحداثة والفن المعاصر، مشيرة إلى أنها تستخدم دائماً الأدوات والمواد الخام التي كان يستخدمها آباؤنا وأجدادنا في قطعها المتفردة. ووجهت القبيسي الحائزة على العديد من الجوائز الدولية الدعوة للمشاركات للبحث الدائم عن مصدر إلهامهن وإدخال العناصر التي توجد في البيئة المحيطة بهن في هذه القطع لينتج عن ذلك إبداع مميز وفريد من نوعه لا يخص أحداً غيرها. وفي نهاية الورشة عرضت الأعمال الفنية التي نحتتها المشاركات على عظم «النغر» وتحدثت كل مشاركة عن الشكل الذي اختارت أن تحفره وما الذي يعنيه لها، وتم تقديم الهدايا للمشاركات من معرض صفر تسعة الخيري. وتوجهت القبيسي بالشكر للشيخة شمسة بنت حمد بن محمد الشرقي على دعمها اللامحدود للمرأة واهتمامها بتمكينها وإبراز إمكاناتها وإبداعاتها من خلال هذا المعرض وتوفير كل السبل لإنجاحه، معبرة عن سعادتها بالمشاركة في معرض صفر تسعة الخيري من خلال ورشة العمل ومن خلال جناح يضم أحدث قطع مجوهراتها. وشاركت المستشارة الإماراتية هالة كاظم صاحبة ومؤسسة برنامج «رحلة التغيير» التي اختارتها شركة «غوغل» العالمية بالتعاون مع الأمم المتحدة كأكثر سيدة لها تأثير في وسائل التواصل الاجتماعي في العالم العربي على مستوى العالم، في مناشط معرض صفر تسعة الخيري عبر جلسة حوارية بعنوان «رحلة التغيير». واستعرضت كاظم تجربتها في عالم ريادة الأعمال والتي بدأتها في عمر 47 عاماً، مؤكدة أن الطموح لا يحده عمر، كما تحدثت في الجلسة التي حاورتها فيها مقدمة البرامج ومصممة الأزياء مها الحامد عن تجربتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي لبث الأمل في نفوس متابعيها. وأكدت أن المرأة عندما تحب ذاتها ستعرف كيف تحب الآخرين، فالسعادة ليست في المجوهرات والسيارات والعلامات التجارية، وإنما هي الشعور بالراحة والطمأنينة.
#بلا_حدود