الجمعة - 23 يوليو 2021
الجمعة - 23 يوليو 2021

جائزة حمدان بن محمد تتوج 7 فائزين في «التصوير من الأسفل»

كشفت الأمانة العامة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي عن الفائزين بمسابقة إنستغرام لشهر مايو الماضي، والتي كان موضوعها «التصوير من الأسفل». وشهدت المسابقة حضوراً خليجياً قوياً، تمثل من خلال فوز أربعة مصورين خليجيين من أصل سبعة فائزين. وفاز بالمسابقة المصور السعودي محمد سليمان الفالح، إلى جانب المصور الكويتي فهد العنزي، العماني هويشل عامر الشكيلي، والعراقي حسين نجم عبد. وواصلت العدسة الإندونيسية حصد الميداليات كما الموسم الماضي، عبر المصورين يوغي رحمة سيوكري، وإف بي أنغراهيتو، أما الفلبين فمثلها في قائمة الفائزين المصور كارلو جي زامورا. وسيحصل الفائزون على الميدالية التقديرية الخاصة بالجائزة وستُنشر صورهم وأسماؤهم على الحساب الرسمي للجائزة على إنستغرام، إذ شهدت مسابقة شهر مايو استخدام الوسم HIPAContest_FromBelow#. وأوضح الأمين العام للجائزة علي خليفة بن ثالث أن الموضوع الافتتاحي لهذا الموسم كان لافتاً ومحيراً لكثير من المصورين، ومع ذلك بذلوا مجهوداً كبيراً لتوليف رؤاهم البصرية والمشاركة فيه بأعمالٍ نوعية. وأبان أن عدد المشاركات بلغت 1050، وجرى اختيار سبعة فائزين مستحقين، وطالب بن ثالث الفائزين بالمزيد من العمل الجاد واللقطات المتفردة. بدوره، أشار المصور العراقي حسين نجم عبد إلى أن قصة صورته الفائزة تُظهر رجلاً فقد بصره جرّاء إصابته برصاصة في محافظة الناصرية ـ جنوب العراق في 25 مارس الماضي، ووصف حسين في صورته الحزن العميق للرجل وتعلمه من حكمته وصبره. واعتبر فوزه في جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي سيفتح له آفاقاً أوسع ويمده بطاقة أكبر لمواصلة العمل على مشاريعه ذات الصبغة الإنسانية. من جهته، أكد المصور العُماني هويشل الشكيلي أنه استغرق 30 دقيقة للتحضير للصورة ضمن محاولات حثيثة للوصول إلى الوضعية المناسبة لإظهار جميع عناصر الصورة في قلعة بهلاء القديمة ـ سلطنة عمان.
#بلا_حدود