الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

30 خطاطاً من 16 دولة يكتبون القرآن بالثلث في ملتقى رمضان

تطلق وزارة الثقافة وتنمية المعرفة الدورة التاسعة من ملتقى رمضان لخط القرآن الكريم في الفترة من 23 حتى 25 رمضان الجاري، في فستيفال سيتي ـ دبي. يشارك في الحدث 30 خطاطاً من 16 دولة عربية وإسلامية وأجنبية، يجتمعون على أرض الخير ليخطوا معاً 30 جزأ من القرآن الكريم في ثلاثة أيام، وذلك بخط الثلث للمرة الأولى، وهو ما يمثل نقلة نوعية في مستوى الملتقى ويجعل من الدورة التاسعة الدورة الأكثر تميزاً. وأكد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة أن الوزارة تضع جميع إمكاناتها لإنجاح مناشط ملتقى رمضان لخط القرآن الكريم باعتباره واحداً من أهم الأنشطة الدولية التي تنظمها الوزارة على مدار العام، وتسعى إلى تعزيز قيمة اللغة العربية وفنونها. وأوضح الشيخ نهيان أن مشاركة خطاطين من أكثر من 16 دولة عربية وإسلامية أوروبية يعد دليلاً على نجاح الملتقى الذي يربط بين القيمة الروحية العظيمة للقرآن الكريم والإبداع الراقي للفنان والخطاط الإسلامي في خط حروف وكلمات هذا الكتاب المجيد. وأشار إلى أن اختيار خط الثلث لكتابة النسخة الكاملة من القرآن هذا العام يعد نقلة حقيقية في مسيرة الملتقى، لما لهذا الخط من جماليات راقية وصعوبة حقيقية على الخطاطين الذين يقبلون على المشاركة في تحد لقدراتهم، إذ يبرز كل منهم إمكاناته وإبداعاته وفق القواعد العامة التي حددتها الوزارة لكتابة المصحف الشريف هذا العام. ونوه إلى أن ملتقى رمضان لخط القرآن الكريم إلى جانب جائزة البردة العالمية شكلا على مدى الأعوام الماضية حالة استثنائية في مسيرة الخط العربي والزخرفة الإسلامية، كما أصبحت الإمارات محط أنظار جميع خطاطي العالم، مثمناً النجاح الذي حققه الملتقى في دوراته الماضية، إذ أصبح واحداً من أهم الملتقيات الثقافية المتخصصة على الأجندة الدولية في مجال الخط العربي والفنون الإسلامية.
#بلا_حدود