الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

تقنية جديدة للتحكم في التلفزيون براحة اليد

ابتكر باحثون من جامعة لانكشستر البريطانية تقنية جديدة للتحكم في التلفزيون عن بُعد بإشارات من راحة اليد فقط، من دون الحاجة إلى استخدام ريموت كنترول. ووفقاً لموقع ساينس دايلي، يستطيع المستخدم تغيير القنوات، تعديل مستوى الصوت، استعراض قائمة المحتويات، وإيقاف مقاطع الفيديو بحركة واحدة من يده، وحتى إن كان الشخص يحمل كوباً من الشاي أو شيئاً آخر. وأشار الباحثون إلى إمكانية استخدام التقنية في التحكم في شاشات الحاسوب المحمول والحاسوب اللوحي وغيرهما من شاشات الآلات المختلفة. وتعتمد التقنية على استخدام كاميرا لالتقاط صورة اليد أو أي شيء يتحرك دائرياً في نطاقها، ثم تنقلها إلى جهاز صغير يلتصق بأحد أركان الشاشة، من أجل أداء المهمة المطلوبة. وأوضح الباحثون أن التقنية الجديدة تختلف عن التقنيات السابقة للتحكم عن بُعد في الأجهزة بالإشارة، إذ لا تحتاج إلى برامج حاسوبية أو تخزين حركة مُحددة سلفاً لتنفيذ الأمر، ولفتوا إلى أن الجهاز الجديد يستجيب لأي حركة دائرية، ويتسم بالمرونة وسهولة الاستخدام. «التقنية الجديدة تعتمد على الإشارات بدلاً من تخزين أوامر على الحاسوب، ما يسمح للمستخدم بالتحكم في التلفزيون بكل سهولة، أثناء تناول الطعام أو الشراب» هكّذا أوضح الأكاديمي وأحد مطوري التقنية كرستوفر كلارك سهولة استخدامها. وأكّد الباحثون أن المستخدم لا يحتاج إلى التدريب على مجموعة من الأوامر من أجل تشغيل الأجهزة والتحكم فيها، كما يحدث مع بعض أجهزة التلفزيون المطروحة في الأسواق، وأشاروا إلى أن تركيب الجهاز ونزعه بسيط للغاية. ويسمح الجهاز للمستخدم بالتفاعل مع الصور المعروضة، ويُتيح إمكانية نقلها على لوح أبيض بجوار التلفزيون، والتحكم في درجة عرضها (زوم)، وإمكانية عرضها من زوايا مختلفة. من جهة أخرى، لفت الباحثون إلى إمكانية إضافة أكثر من جهاز للسماح لأكثر من شخص بالتحكم في التلفزيون في الوقت نفسه. وعن أهمية الجهاز، أشار الموقع إلى أنه يتيح للمستخدم سهولة متابعة مقاطع الفيديو التعليمية أثناء الإمساك بالآلات لحظة التنفيذ، ومن بينها إصلاح الأجهزة والطهي، كما يوفر بديلاً لمن لا يستطيعون استخدام الريموت كنترول.
#بلا_حدود