السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

تفاصيل حياة

على الرغم من أن المشهد أشبه «بعجينة هاوٍ» لكنه مملوء ونابض بالحياة، تحمل الكثير من تجاعيد الناس التي جغرفها الزمن، وكأنها قصّة يتناوب التاريخ والجغرافيا على سردها، هذه التشكيلات الصخرية كائن حي، وهذه العائلة تجلس على شريانها، والعشب الأخضر هو قلبها. وعلى الرغم من غياب الأم عن العائلة الصغيرة في الصورة إلا أنك تشعر بأنها قريبة جداً، ربما لأن هذا الجبل يشبه كثيراً تجاعيد كفوف الأمهات، وربما امتداده يشعرك بأن قلب أم يحيط بالمكان ويضخ بأوردته الأمان، وجلوس العائلة في منتصف الصورة يجعلك تعيد النظر في تعاريف الأشياء. اختاروا مكاناً وسطياً، فأحياناً منتصف الأشياء هو وسطها، وذلك عندما تكون القمم متطرفة، والعائلة جزءاً من الحياة في المشهد، فالحياة لا تعني الكائنات الحية التي تراها، بل هي نظرتك أنت للأشياء من حولك، فقد تنظر إلى الصورة ـ أي صورة فوتوغرافية - بصفتها مشهداً صامتاً، لكن بإمكانك أيضاً أن تسمع غناء الجبل، وحفيف الشجر، وشجن الماء، وعندما تتوغل أكثر في هذه الصورة فستسمع وترى كل رقصات الدنيا.
#بلا_حدود