الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

«الوشق» يزور 14 موقعاً أثرياً في قدفع

كسر 100 شاب وشابة في الفجيرة روتين الحياة اليومي وابتعدوا عن ضغوطها بالعودة إلى حضن الطبيعة البكر والاستمتاع بمناظرها الخلابة وتنوع آثارها التاريخية في الرحلة التعريفية «قدفع صفحة من تاريخ الإمارات» التي نظمها فريق الوشق الإماراتي للمغامرات إلى منطقة قدفع. واستهدفت الرحلة التعريف بمعالم المنطقة والاطلاع على تاريخ وتراث الأجداد، فضلاً عن الترويج للأماكن الأثرية في الساحل الشرقي. وتعرف المشاركون إلى أكثر من 14 معلماً تاريخياً وأثرياً في المنطقة منها مدافن قدفع التاريخية التي تعود للعصر البرونزي ومسجد طوى الحارة القديم ومقابر الشريش، واليادة وجبل المفطس وشريشة طوي الذيب، وسدر قيس، وغابة الغاف، منطقة شريتوت وشعبية الشحوح وغيرها. من جانبها، أكدت قائدة فريق الوشق المواطنة رحاب الظنحاني أن هدف الرحلة تمثل في الخروج عن الإطار المألوف وكسر روتين الحياة وتعريف المشاركين بمعالم المنطقة والترويج لمناطقها الطبيعية والتاريخية. وثمنت الظنحاني مشاركة عدد من الخيالة بخيولهم وإضفائهم جواً تراثياً متميزاً على مسار الرحلة، إضافة إلى مشاركة فريق هايكنج الإمارات بقيادة سعيد المعمري. وأوضحت أن الرحلة كانت غنية بالمعلومات المفيدة واستغرقت ثلاث ساعات، مؤكدة أهمية تعريف الأجيال بتاريخ دولة الإمارات العريق والحفاظ على الموروث الفكري والثقافي وصون التراث الحضاري للدولة، إلى جانب إعداد أجيال شابة سفراء للدولة ولمعالمها الطبيعية والتاريخية.
#بلا_حدود