الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

علاج جديد يقضي على السعال الديكي لدى حديثي الولادة

نجح باحثون من جامعة تكساس الأمريكية في التوصل إلى علاج جديد، قادر على القضاء على السعال الديكي لدى الأطفال حديثي الولادة في الشهور الثلاثة الأولى من حياتهم. ووفقاً لموقع لايف ساينس، يُعد الأطفال أكثر عُرضة للإصابة بالسعال الديكي فور مولدهم، ولكن لا يمكن تحصينهم من المرض قبل ثلاثة أشهر على الأقل من الولادة، لعدم قدرة أجسادهم على تحمل اللقاح. وينصح الأطباء بتحصين الأم أثناء فترة الحمل، لتمرير اللقاح إلى الجنين قبل الولادة، ولكن نسبة 49 في المئة من النساء لا يحصلن على لقاح السعال الديكي، بحسب المركز الأمريكي للوقاية من الأمراض. وأشارت الأكاديمية ورئيسة فريق البحث غينفر مينارد إلى أنها توصلت إلى علاج جديد يحتوي على مضادات حيوية مُعالجة وراثياً لمقاومة بكتريا السعال الديكي. وأطلق الباحثون اسم «هو 1 بي 7» على الدواء الجديد، وأشاروا إلى قدرته على محاصرة المواد السامة التي تفرزها بكتريا السعال الديكي، ما يمنع ضررها نهائياً. «يمنح العلاج حصانة كاملة وفورية للرضيع من الإصابة بالمرض فور حصوله على جرعة كاملة» هذا ما أكّدته مينارد عن مدى فاعلية العلاج. وحقن الباحثون سبعة قرود بابون بعد أيام من ولادتها، وقارنوا حالتها وسبعة قردة أخرى لم تتناول العلاج، بعد حقن المجموعتين ببكتريا السعال الديكي. وأشار الباحثون إلى أن حالة القردة التي تناولت العلاج كانت طبيعية تماماً، في حين مرضت المجموعة الأخرى، وظهرت أعراض السعال الديكي على أربعة منها بشدة. من جهة أخرى، شدّد الباحثون على أن العلاج الجديد لا يوفر حصانة طويلة الأمد من المرض مثل اللقاح، وأن فترة فعاليته في الجسم لا تتجاوز 25 يوماً. وأشارت مينارد إلى أنها أجرت تعديلاً طفيفاً على العلاج من أجل استمراره في الجسم لوقت يتراوح من 80 إلى 100 يوم، ولفتوا إلى أن الشركة المنتجة للعلاج تستعد لإجراء التجارب على البشر في الوقت الراهن.
#بلا_حدود