الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

السكري والتدخين يضاعفان خطر التعرض للنوبات القلبية

يعتمد الأطباء على عدد من العوامل المختلفة لتقييم خطر الإصابة بأزمة قلبية أو سكتة دماغية، بما في ذلك العمر والجنس والعرق والكولسترول ومستويات ما يسمى HDL البروتين الدهني مرتفع الكثافة وهو النوع الجيد،وقرينه LDL الكولسترول منخفض الكثافة وهو الضار أو السيئ. وأشار الرئيس السابق لجمعية القلب الأمريكية الدكتور روبرت إكيل إلى أن ارتفاع ضغط الدم والسكري والتدخين من عوامل الخطر الهامة المسببة للإصابة بأمراض القلب، إلى جانب مستوى الكولسترول السيئ وعوامل أخرى مهمة كالوزن والنشاط البدني والنظام الغذائي. وتابع إكيل «نجد أن امرأة تبلغ من العمر 50 أو 60 عاماً مع مستوى مرتفع في الكولسترول الضار LDL، ولكن لا توجد مشاكل أخرى عندها، تواجه خطراً منخفضاً جداً للتعرض لنوبة قلبية أو سكتة دماغية على مدى الأعوام العشرة المقبلة، في حين تكون المخاطر أعلى بكثير عند رجل من العمر نفسه مع المؤشرات ذاتها، حيث يؤدي التقدم في السن إلى زيادة المخاطر بالنسبة لكل من الرجل والمرأة». ومع ذلك، إذا جرى تقييم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لمدة عشرة أعوام بنسبة تسعة في المئة، فحينها يجب على المريض أن يأخذ العلاج الطبي بعين الاعتبار. وتوصي المبادئ التوجيهية الطبية الحالية المرضى الذين يعانون من انخفاض في السكر وتتراوح أعمارهم بين 40 و75 عاماً بتناول عقار مناسب بمجرد أن يبلغ خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية خلال عشرة أعوام 7.5 في المئة أو أكثر. *ينشر بالاتفاق مع نيويورك تايمز
#بلا_حدود