الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

كسر التابوه في إكرام الزوج دفنه

يعتبر كتاب إكرام الزوج دفنه واحداً من أكثر الكتب شهرة وسخرية للكاتب أسامة الفقي. في الكتاب حاول الفقي أن يكسر تابوه التقاليد الجامدة في الكتابة عبر قصص ساخرة حول حياة المتزوجين، فلا يمكن للأديب أن يكون ساخراً إن لم يشعر بأنه حر طليق، وذلك تماماً ما حدث مع الفقي الذي كتب بحرية مطلقة فأجاد مبدعاً وأمتع. ويوضح المؤلف عبر صفحات الكتاب أن من أخطر نقاط الخلاف التي تلعب الزوجة على أنغامها هي الضرب على أوتار الاختلاف بين الزوجين. ويشير إلى أن السعادة الزوجية تتعلق بحسن التعاون بين الزوجين، فالمسؤولية مشتركة بين الطرفين لإنجاح الحياة الزوجية، لكن هناك صفات إذا التصقت بالزوجة غلبت عليها سلوكيات تحول حياة زوجها إلى جحيم. اعتمد الفقي على طرح كل أفكاره والسخرية في قالب كاريكاتوري ونجح دون أن نشعر في أن يجعلنا نتعايش مع قصصه وكأنها شخصيات حية بكل ما فيها من فرح وحزن وانتصار على الألم.
#بلا_حدود