الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

وفرة المعروض ترجح انخفاض الإيجارات في رأس الخيمة

رجح عقاريون في رأس الخيمة أن تشهد إيجارات العقارات في الإمارة في فترة الصيف الجاري انخفاضات متباينة خصوصاً مع شروع مستأجرين في إنهاء عقودهم الإيجارية مع انتهاء موسم المدارس. وأوضحوا أن الإيجارات في الإمارة شهدت في الربع الثاني من العام الجاري استقراراً في الأسعار نتيجة وفرة المعروض ومحدودية الطلب. وبينوا أن دخول المباني السكنية الجديدة في السوق أدى إلى المحافظة على مستويات الأسعار السابقة نفسها التي شهدتها مطلع العام الجاري في حين خلق أجواء تنافسية محتدة بين المالكين لتقديم العروض السكنية المغرية للزبائن بهدف شغل عقاراتهم. وتوقع صاحب مكتب عقاري خميس النقبي تراجع إيجارات العقارات السكنية في رأس الخيمة في فترة الصيف المقبلة، خصوصاً مع وفرة المعروض وإنهاء بعض أرباب الأسر عقود إيجاراتهم مع انتهاء موسم المدارس. وذكر مدير مكتب عقاري محمد ناصر أن أسعار الشقق والفلل والمساكن الشعبية حافظت على مستوياتها التي شهدتها في الربع الأول من العام الجاري. وأضاف ناصر أن إيجارات الشقق السكنية حددت وفقاً لمساحاتها وعدد الحجرات والموقع بأسعار تراوحت بين 25 و45 ألف درهم في حين بلغت إيجارات الفلل بين 45 و75 ألف درهم وإيجارات المساكن الشعبية بين 20 و45 ألف درهم. بدوره، أشار المستأجر مناف عبدالرحمن إلى أن دخول المباني السكنية الجديدة للسوق العقاري في الإمارة عزز من حدة المنافسة بين ملاك العقارات عبر تقديم تسهيلات بالدفع والشهور المجانية وباقات الإنترنت المجانية وسواها من خدمات أخرى بغية جذب الزبائن لشغل عقاراتهم.
#بلا_حدود