الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

2019 إطلاق استراتيجية الصناعة

كشف وزير الطاقة والصناعة سهيل المزروعي عن إطلاق استراتيجية الصناعة الجديدة في الدولة في العام المقبل، موضحاً أن الوزارة ما زالت تعمل على إنجازها. وأضاف المزروعي أن الاستراتيجية تشتمل على محاور عدة، أبرزها وضع ممكنات للمصانع الوطنية تسهم في تحقيق معدلات النمو والتطور بما يتناسب مع طموحات الدولة في قطاع الصناعة ووجود علامة تميزها في الأسواق العالمية. وأكد أن الاستراتيجية ستواكب المتغيرات العالمية الحديثة في قطاع الصناعة، ومن أبرزها متغيرات الذكاء الاصطناعي واستخداماته، جازماً بأن الوزارة أنجزت خطوات ومراحل متقدمة من الاستراتيجية الجديدة. ورداً على سؤال لـ «الرؤية» أرجع المزروعي تأخير إطلاق الاستراتيجية إلى عدم الانتهاء من الموافقات على مستوى مناطق الدولة، موضحاً أن الاستراتيجيات عموماً تعتمد دائماً في إطلاقها على الموافقات من كافة الجهات ذات الصلة. وذكر المزروعي للصحافيين على هامش إطلاق تقرير مشترك مع جمعية الإمارات للحياة الفطرية اليوم في دبي، أن استراتيجية الأمن المائي التي أطلقتها الدولة العام الماضي كانت تهدف إلى فصل إنتاج الكهرباء عن تحلية المياه سعياً للحفاظ على الغاز. ويسلط التقرير الضوء على السياسات والحوافز والتقنيات المبتكرة التي يمكن أن تسرع من تقدم الدولة نحو هدفها من الطاقة المتجددة بنسبة 44 في المئة بحلول عام 2050. وأشار إلى وجود فرق ولجان تعمل على إيجاد بدائل لمياه الزراعة من المياه المعالجة عبر التعامل مع عدة جهات أجنبية متخصصة للتأكد من أنها مياه صالحة للزراعة، إضافة إلى العمل على تغيير معايير البناء سعياً لتحويل البيوت الإماراتية إلى ذكية للترشيد في استخدام الطاقة والمياه. وأوضح أن التقرير يقدم لصانعي القرار توصيات تستند إلى العلوم وتوجهات أصحاب المصلحة لتحقيق أهداف خطة الطاقة الوطنية 2050.
#بلا_حدود