الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

اتصالات وأبوظبي الأول يصعدان بمؤشر العاصمة.. والقيادية تدفع دبي للتراجع

تباين أداء أسواق المالي المحلية في جلسة اليوم، ففيما ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 في المئة نتيجة مكاسب اتصالات وأبوظبي الأول اللذين سيطرا على أكثر من 60 في المئة من قيمة التداولات، تراجع مؤشر سوق دبي 0.11 في المئة تحت ضغط الأسهم القيادية. وكسر سهم إعمار حاجز الخمس دراهم ليغلق عند 4.98 درهم مع نهاية الجلسة ليفقد منذ شهر نوفمبر الماضي، عند بلوغه أعلى مستوى 8.94 درهم، نحو 44 في المئة من قيمته. وأفاد المحلل المالي أحمد قنواتي بأن سوق دبي انخفض تحت تأثير تراجع الأسهم القيادية، لا سيما إعمار، الذي قاد السوق هبوطاً على الأقل من الناحية النفسية. وأوضح أن سهم إعمار يمثل برأي الكثير من المستثمرين مؤشراً عن متانة السوق المالي و«بالتالي يأتي النزول تحت مستوى خمسة دراهم، ليعزز عدم الثقة بقوة وتماسك السوق المالي»، موضحاً وجود حركة تجميعية على بعض الأسهم المضاربية المنتقاة من قبل محافظ، دون أن يكون هناك سبب واضح وراء مثل هذا السلوك. وحول حركة التداول في سوق أبوظبي، بين قنواتي أن اتصالات وأبوظبي الأول صعدا بالسوق، إذ سيطر السهمان على أغلب التداولات من حيث القيمة والحجم، لافتاً إلى أن ارتفاع أبوظبي الأول أتى بعد الإفصاح عن وجود تمويل بسيط لأبراج. ونما المؤشر العام لأبوظبي 0.5 في المئة إلى مستوى 4691 نقطة، وسط تراجع التداولات لتبلغ 74.9 مليون درهم على 19.3 مليون سهم عبر 591 صفقة شملت أسهم 25 شركة. وتصدر اتصالات التداولات بقيمة 26.4 مليون درهم ليرتفع السهم بشكل طفيف إلى 17.2 درهم، تبعه أبوظبي الأول بقيمة تداولات21.1 مليون درهم ليغلق مع نهاية الجلسة على ارتفاع عند 12.55 درهم. وفي دبي تراجع المؤشر العام للسوق 0.11 في المئة إلى 2892 نقطة، وسط تداولات بلغت قيمتها 215.2 مليون درهم على 160.5 مليون سهم عبر 2424 صفقة شملت 38 شركة. واختتمت الجلسة على ارتفاع المؤشرات السعرية لـ20 سهم وتراجع أسعار 15 سهم فيما بقيت أسهم ثلاث شركات عند مستوياتها السابقة، وتصدر إعمار التداولات بقيمة 35.9 مليون درهم ليغلق السهم على تراجع بنسبة 2.16 في المئة عند 4.98 درهم.
#بلا_حدود