الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

55 % من خضراوات أبوظبي في بيوت محمية

تنتج البيوت المحمية نحو 55 في المئة من إجمالي أبوظبي من الخضراوات، حسب مركز خدمات المزارعين في الإمارة. وأوضح المركز في استفسارات صحافية كتابية لـ «الرؤية» أن عدد البيوت المحمية ارتفع إلى 16715 بيتاً محمياً تنتج نحو 44500 طن، بعد تبني أسلوب الزراعة المتتابعة، ما أسهم في تحسين استمرارية تزويد الأسواق بمنتجات الخضراوات وتفادي الاختناقات التسويقية. وأكد المركز حرصه على تشجيع المزارعين لتبني خطط الزراعة من خلال البيوت المحمية والبيوت الشبكية التي تساعد على إنتاج بعض المحاصيل خلال مواسم الزراعة في الحقل المفتوح، مشيراً إلى أن المركز يقدم كافة سبل الدعم للمزارعين عبر المعلومات والدعم الفني المستمر. وأوضح المركز أنه تم إدخال نظام الزراعة المعلقة لمحاصيل الخضار، ما أسهم في زيادة الإنتاجية وتحسين النوعية، إضافة إلى إدخال عشرة أصناف من البطاطا الحلوة (الفندال) وزراعتها ضمن الظروف المناخية لإمارة أبوظبي. وتشمل قائمة نجاحات المركز إدخال أربعة أصناف من محصول الكينوا، وستة أنواع من الأعلاف التي تتحمل الملوحة العالية، كما يعمل على زيادة أعداد المزارع الحاصلة على شهادة غلوبال جاب باعتبارها من أفضل الممارسات الزراعية. وبيّن المركز أنه نجح في تغيير أساليب الري في نسبة كبيرة من مزارع الإمارة، من خلال التوعية بأفضل أساليب الري، حيث سجل عدد المزارع التي تحولت نحو الري بالتنقيط باعتباره الوسيلة المثلى لترشيد استهلاك زيادة كبيرة، حيث يتم الري بهذه الوسيلة في نحو 97 في المئة من مزارع منطقة الظفرة، مقارنة مع 92 في المئة من مزارع أبوظبي و73 في المئة في مزارع العين، في حين يتخطى متوسط المزارع التي تستخدم الري بالتنقيط في المناطق الثلاث للإمارة نسبة 87 في المئة. وأضاف المركز أن خبراءه يعكفون حالياً على تبني واستكشاف الطرق الحديثة والمبتكرة في أساليب الزراعة والري التي من شأنها زيادة الإنتاجية وتقليل هدر المياه. يشار إلى أن المركز اعتمد أخيراً خطة الإنتاج للموسم الزراعي 2018 - 2019، والذي يبدأ منتصف أغسطس المقبل، ويستمر حتى يونيو من عام 2019. وحدد المركز الأصناف المتضمنة في الخطة بنحو 68 صنفاً من الخضراوات الطازجة بينها ستة محاصيل من الفاكهة يتم إدراجها للمرة الأولى ضمن الخطة الزراعية، وذلك لتشجيع أصحاب المزارع على زراعة أنواع معينة من الفاكهة، كما تم إدراج 18 صنفاً من المحاصيل العضوية لتشجيع المزارعين على التحول نحو الزراعة العضوية. وتستحوذ ثلاثة محاصيل أساسية على نحو 70 في المئة من إجمالي الإنتاج المتوقع، حيث يستحوذ الخيار وحده على نحو 38 في المئة من إجمالي الإنتاج المتوقع، تليه الطماطم الدائرية بنسبة 26 في المئة، ثم الفلفل الحلو بنسبة ستة في المئة من إجمالي الإنتاج المتوقع توريده للأسواق.
#بلا_حدود