الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

شراكة تجارية واقتصادية عابرة للحدود

تعد الإمارات الشريك التجاري الأول غير النفطي للصين، وقد شهد التبادل التجاري الثنائي نمواً بلغت نسبته 18.5 في المئة ليصل إلى 54.8 مليار دولار خلال 2013 ـ 2014. وفي 2015 بلغ التبادل التجاري بين البلدين 55 مليار دولار أمريكي، وعام 2016 وصل إلى أكثر من 46 مليار دولار. في عام 2017 أصبحت الصين أكبر شريك تجاري للإمارات، حيث بلغ إجمالي التبادل التجاري غير النفطي بينهما أكثر من 53.3 مليار دولار، بنمو وصل إلى 15 في المئة مقارنة بعام 2016. وسجلت السياحة الصينية الوافدة إلى الدولة في عام 2016 زيارة 870 ألف سائح. وتبادل البلدان خلال الفترة من 2011 حتى 2017 أكثر من 120 زيارة رسمية لوفود حكومية وبعثات تجارية ومن القطاع الخاص، كما ارتبط البلدان بأكثر من 75 رحلة جوية أسبوعية تغطي مختلف المدن الصينية الرئيسة. وتحتضن دولة الإمارات على أرضها نحو 300 ألف مواطن صيني يعملون في مختلف القطاعات الاقتصادية، فيما تعمل في الدولة أكثر من 4000 شركة صينية بما فيها شركات المناطق الحرة، إضافة إلى ما يقرب من 300 وكالة تجارية و5000 علامة تجارية.
#بلا_حدود