الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

الأسهم المحلية تسجل تبايناً في الأداء مع توالي صدور النتائج النصفية

سجل أداء الأسهم المحلية في جلسة اليوم تبايناً مع توالي صدور نتائج الشركات للنصف الأول من العام الجاري. واعلنت شركة الاتصالات المتكاملة (دو) ارتفاع أرباحها النصفية 18.8 في المئة، حيث اقترحت توزيع أرباح بـ 13 فلساً للسهم الواحد. وأكد المحلل المالي علاء زريقات أن نتائج البنوك مشجعة حتى الآن، إذ تسير وفق التوقعات، لافتاً إلى أن توزيعات الأرباح النصفية المعلنة قد يعاد ضخها في السوق، ما يسهم في دعم مستويات السيولة. وفي سياق متصل، ذكر زريقات أن الأسواق تراقب عن كثب قوائم الشركات المنكشفة على شركة أبراج المتعثرة، فيما أعلنت كل من مجموعة السلام القابضة، وديجيتال سيرفسس القابضة، والمدينة للتمويل والاستثمار، والخليجى التجاري، والسلام البحرينى، وجي إف إتش، عدم انشكافها على الشركة. وأفاد بأن قطاع البنوك ذات الأداء القوي شكل الدعامة الرئيسة للمؤشر العام لسوق أبوظبي، فيما مثل أداء إعمار عامل ضغط على سوق دبي، مشيراً إلى ترجيحات مستثمرين عدم توزيع مجموعة إعمار لأرباح استثنائية بعد تخلصها من أصول فندقية. وانخفض المؤشر العام لسوق دبي 0.2 في المئة عند مستوى 2926.04 نقطة بالتزامن مع ارتفاع السيولة 169.44 مليون درهم، وتراجع سهم دريك آند سكل 1.6 في المئة، مغلقاً عند 0.692 درهم، كما انخفض سهم إعمار 1.2 في المئة. وصعد سهم دو 0.2 في المئة عند 5.13 درهم، عقب إعلان الشركة عن نتائجها، بينما ارتفع قطاع البنوك 0.3 في المئة مع صعود سهم الإمارات دبي الوطني 0.48 في المئة، إثر تحقيق أرباح نصفية فاقت التوقعات. وحقق سوق أبوظبي للأوراق المالية صعوداً بـ 0.32 في المئة مغلقاً عند مستوى 4770 نقطة بقيادة قطاع البنوك، ووسط انخفاض في قيمة التداولات الى 78 مليون درهم. وكسب سهم بنك أبوظبي الأول 1.5 في المئة مغلقاً عند 13.15 درهم، وفي المقابل تراجع سهم الاتصالات 0.58 في المئة، كما نزل قطاع الطاقة نحو 0.53 في المئة بعد تراجع سهم دانة غاز 0.94 في المئة.
#بلا_حدود