الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

إعمار يهوي 3.2% ويقود سوق دبي إلى أدنى مستوى منذ 2016

تباينت الأسهم بعد تراجع سوق دبي المالي 1.3 في المئة في جلسة اليوم، مسجلاً أدنى مستوى له منذ مطلع عام 2016 بضغط من سهم إعمار الذي فقد 3.2 في المئة، في حين تمكن سوق أبوظبي للأوراق المالية من الارتفاع بقيادة القطاع المصرفي. وذكر المحلل المالي ستفين بوب أن العامل النفسي يتحكم بمسار الأسواق المحلية، وليست المعطيات الاقتصادية، مضيفاً أن حدة انخفاض سهم إعمار العقارية لم تكن مبررة بعد التوزيعات المجزية لشركة إعمار للتطوير العقاري. وأشار إلى وجود تخوف من أن ينعكس تراجع أسعار العقارات بشكل مستمر على أداء شركات التطوير العقاري، داعياً المستثمرين إلى التحلي بنظرة طويلة المدى لكون الطلب العقاري مستمراً. وفي المقابل، اعتبر بوب أن سوق أبوظبي لا يزال يستفيد من الأنباء بشأن عمليات الاندماج في القطاع المصرفي. ونزل سوق دبي عند إلى مستوى 2774 نقطة بسيولة بلغت 185 مليون درهم، في حين تراجع سهم دريك آند سكل 0.5 في المئة عند 0.403 نقطة، وبتداولات بلغت 82 مليون سهم على الرغم إعلان شركة تبارك زيادة الحصة في مجموعة المقاولات. وإضافة إلى القطاع العقاري، نزل قطاع البنوك 1.3 في المئة مع انخفاض سهم الإمارات دبي الوطني 2.28 في المئة. وارتفع سوق أبوظبي 0.74 في المئة إلى 4971 نقطة بقيادة القطاع المصرفي وبسيولة شحيحة بلغت 108 ملايين درهم. وصعد سهم بنك أبوظبي الأول 1.6 في المئة عند 16.20 درهم، وسهم بنك أبوظبي التجاري 1.65 في المئة، بينما كسب سهم بنك الاتحاد الوطني 0.6 في المئة.
#بلا_حدود