الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

الذكاء الاصطناعي يرفع عائدات الفنادق 10 % ويخفض التكاليف 15 %

ترفع حلول الذكاء الاصطناعي والأتمتة عائدات الفنادق بأكثر من عشرة في المئة، فيما تخفض التكاليف بنحو 15 في المئة وفق تقرير حديث لشركة «كوليرز إنترناشونال» المتخصصة في أبحاث السوق. ويأتي الكشف عن التقرير في الوقت الذي بدأ فيه العد التنازلي لمعرض سوق السفر العربي الذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 28 أبريل حتى الأول من مايو 2019، والذي تمثل التقنيات المتطورة والابتكار المحور الرئيس لفعالياته. ويتوقع مشغلو الفنادق أن تدخل التقنيات المتطورة مثل التعرف إلى الصوت والوجه والواقع الافتراضي والمقاييس الحيوية بشكل كبير في قطاع الضيافة بحلول عام 2025. وبحسب التقرير فإن 73 في المئة من الأنشطة اليدوية في قطاع الضيافة قابلة للتحول التقني نحو الأتمتة، حيث يستثمر العديد من مشغلي الفنادق العالمية بما في ذلك ماريوت وهيلتون وأكور بالفعل في إدخال الأتمتة ضمن عمليات الموارد البشري. ويشير التقرير إلى أن التكنولوجيا المبتكرة لن تكون مدمرة وذات تأثير سلبي بشكل كامل، حيث ستظهر وظائف جديدة، وستتم إعادة تعريف الوظائف الحالية، كما ستتاح الفرصة للعمال لتعزيز مهنهم عبر الخضوع لبرامج تدريبية إضافية، وسيكمن التحدي الأبرز في كيفية التعامل مع هذا التحول من الآن حتى عام 2030. وسيصبح استخدام الروبوتات في قطاع الضيافة أكثر شيوعاً في المستقبل، ومن المتوقع بيع نحو 66 ألف روبوت مخصص للاستقبال والدردشة مع نزلاء الفنادق بحلول عام 2020. وأكدت مديرة معرض سوق السفر العربي دانييل كورتيس أن منطقة الخليج واحدة من أسرع أسواق الضيافة الإقليمية نمواً على المؤشر العالمي لتبني حلول التقنيات المبتكرة في قطاع الضيافة. وأشارت إلى أن تأثير التكنولوجيا في الفنادق والسفر والسياحة يتجلى في العديد من الجوانب، مثل التعرف إلى الصوت والوجه وروبوتات الدردشة الذكية وتكنولوجيا البيكون، وصولاً إلى تقنية الواقع الافتراضي والبلوك تشين وروبوت الاستقبال.
#بلا_حدود