الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

832 مليار درهم الناتج المحلي الإجمالي لأبوظبي في 2017

حقق اقتصاد أبوظبي تطوراً مطّرداً على مدى السنوات الماضية في ظل الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة العليا للتنمية الاقتصادية، من خلال امتلاكه مقومات المنافسة للعديد من الاقتصاديات إقليمياً وعالمياً. وأظهر الكتاب الإحصائي السنوي 2018 للإمارة، الصادر اليوم عن مركز إحصاء أبوظبي، العديد من المؤشرات الاقتصادية الإيجابية خلال عام 2017، والتي تؤكد قوة اقتصاد الإمارة وصلابته في وجه التحديات الاقتصادية التي تمر بها المنطقة والعالم. وأظهر الكتاب الإحصائي أن الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي بالأسعار الجارية بلغ نحو 832.5 مليار درهم خلال عام 2017، مقارنة بنحو 760.4 مليار درهم في عام 2016، بمعدّل نمو سنوي مقداره 9.5 في المئة. وكانت الأنشطة المساهمة بشكل رئيس في هذا النمو خلال العام 2017 هي: الكهرباء والغاز والمياه وأنشطة إدارة النفايات؛ والإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي الإجباري؛ والصناعات التحويلية؛ بمعدلات نمو 12 و9.5 و8.4 في المئة على التوالي، ليصل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية إلى 287.7 ألف درهم، والذي يعد من بين أعلى المعدلات في العالم. ولم تتعد مساهمة النفط في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي بالأسعار الجارية 35.9 في المئة خلال 2017، وفي المقابل بلغت مساهمة الأنشطة والقطاعات الاقتصادية غير النفطية 64.1 في المئة، حيث بلغ الإنتاج السنوي للنفط الخام 1.1 مليار برميل لعام 2017، في حين زاد إنتاج الغاز الطبيعي بنسبة 13.5 في المئة، ليصل إلى 3.1 تريليون قدم مكعبة، بينما بلغ إنتاج المنتجات البترولية المكرّرة 41 مليون طن متري في العام نفسه.
#بلا_حدود