الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022
الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022

«المضافة» وتأخر المدفوعات أبرز تحديات بيئة الأعمال في دبي

أظهرت دراسة استقصائية أجرتها دائرة التنمية الاقتصادية في دبي عن قطاع الأعمال في الإمارة، أن تطبيق ضريبة القيمة المضافة والمنافسة والتأخر في المدفوعات والمقبوضات ضمن أبرز التحديات التي واجهت الشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة خلال النصف الأول من العام الجاري. وبحسب الدراسة التي حصلت «الرؤية» على نسخة منها، فإن 13 في المئة من الشركات ترى أن الضريبة المضافة هي أبرز التحديات التي تواجهها، فيما استحوذت المنافسة على نسبة 12 في المئة من المشاركين في الدراسة، يليها التأخر في المدفوعات والمقبوضات بنسبة ثمانية في المئة. واعتبرت نسبة سبعة في المئة من الشركات أن أوضاع الطلب في السوق العائق الأكبر في مزاولة العمليات التجارية، فيما احتلت الزيادة في النفقات التشغيلية المرتبة الخامسة في التحديات بنسبة خمسة في المئة من الشركات. وشملت قائمة التحديات التي رصدتها الدراسة 15 تحدياً، النفقات التشغيلية، واللوائح والرسوم الحكومية الأوضاع الاقتصادية الإقليمية والعالمية والتضخم وتأثير أسعار النفط، وتكلفة الإيجار، وتكلفة المواد الخام، وتوافر التمويل والعمالة. وبينت الدراسة أن نسبة 44 في المئة من الشركات المشاركة في الدراسة لم تتوقع مواجهة أي عراقيل تعيق عملياتها في الربع الثاني من العام 2018، مقارنة بنسبة 49 في المئة في الربع الأول من العام 2018. وذكرت الدراسة أن 73 في المئة من الشركات تتوقع زيادة حدة تحدي المنافسة.