الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

عقاريون: الصحيفة الإيجارية تضبط السوق وتخفض النزاعات القضائية

توقّع وسطاء ومديرو شركات عقارية في دبي انخفاض النزاعات بين المؤجر والمستأجر بعد إطلاق مركز فض المنازعات الإيجارية لخدمة صحيفة الحالة الإيجارية. وأكد متحدثون لـ «الرؤية»، أن سوق الإيجارات في دبي تشهد حالياً الكثير من النزاعات بين أطراف المعاملات الإيجارية، يشكل التأخر عن سداد الأقساط في وقتها، النسبة العظمى منها، مشيرين إلى أن الخدمة الجديدة تضبط السوق وتمكن المؤجر من معرفة نوعية العميل الذي يتعامل معه، وبالتالي تجنب الدخول في النزاعات القضائية. ووصف الرئيس التنفيذي لشركة الوليد العقارية، محمد المطوع، خدمة الحالة الإيجارية بالممتازة للغاية، موضحاً أنها من أهم الخدمات التي أطلقت العام الجاري، ومن شأنها تعزيز جاذبية سوق الإيجارات في الإمارة. ورأى المطوع، أن الصحيفة ستقلل من النزاعات بين المؤجر والمستأجر التي تنشأ بسبب الخلاف حول الأقساط المالية، لأنها تمكن المؤجر من معرفة الحالة المادية للمستأجر قبل توقيع العقد وتمكنه من معرفة مدى التزام هذا الشخص بالسداد وفقاً لسيرته السابقة. وأوضح المطوع، أن أعداد النزاعات ستقل كثيراً، وسيخف الضغط على مركز فض المنازعات الإيجارية، الذراع القانونية لدائرة الأراضي. ولفت إلى أن هذه الخدمات المتطورة والذكية تعزز الثقة في سوق الإيجارات. من جهته، أكد الرئيس التنفيذي لشركة الرواد للواسطة العقارية، إسماعيل الحمادي، أن خدمة صحيفة الحالة الإيجارية ستسهم في الحد من المستأجرين غير الملتزمين ومن ذوي الخلافات المتعددة مع الوسطاء والمؤجرين. وأضاف الحمادي، أن الصحيفة ستحل مشكلات الشيكات المرتجعة، وستقلل القضايا المرفوعة أمام مركز فض المنازعات الإيجارية في دبي، فهي تمكن المؤجر أو الوسيط من معرفة السيرة الذاتية للمستأجر. وأشار الحمادي، إلى أن سوق الإيجارات سيكون أكثر احترافية وشفافية وستقل الخلافات بين أطراف العملية الإيجارية، وستقل أعداد القضايا المرفوعة أمام المركز. من جهته، قال نائب الرئيس لإدارة العقارات في شركة ديار، أحمد السويدي، إن الخدمة الجديدة ستمكن الملاك وشركات إدارة العقارات من اختيار المستأجر المناسب بالاعتماد على البيانات التي يقدمها التطبيق، وبالتالي تقليل حالات تأخر الدفعات أو الشيكات المرتجعة وغيرها من المشكلات المتعلقة بالقضايا الإيجارية والآثار المترتبة عليها. وأضاف أن الخدمة الجديدة ستسمح للمستأجر بالحصول على فرص أفضل للتأجير من خلال محافظته على سجله خالياً من القضايا الإيجارية، وبالتالي إعطاء الثقة للمالك أو من يمثله لتأجير العقارات الخاصة به. وأفاد الرئيس التنفيذي لشركة غرين سيتي العقارية، رعد سلمان، بأن الصحيفة الإيجارية ستوفر للوسيط كل المعلومات عن المستأجر، والفئة التي تستهدفها الصحيفة أمامها خياران: إما الالتزام بفترات السداد أو الخروج من السوق. واستبعد أن يتم إقصاء المستأجرين المتأخرين لفترات محدودة ولأسباب مقبولة، مشيراً إلى أن الوسيط العقاري أو المؤجر يدرك ويعي الظروف التي قد تؤثر في فترات السداد لبعض الحالات.
#بلا_حدود