الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

الشرطة تداهم مكاتب شركة أوبل للسيارات في ألمانيا

داهمت الشرطة الألمانية مكاتب تابعة لشركة أوبل على خلفية شبهة بالاحتيال ذات صلة بسيارات الديزل، حسبما أكد المكتب المحلي لمكافحة الجرائم بولاية هيسن غربي ألمانيا. وبحسب موقع «بيلد. دي إي» الألماني، يتعلق الأمر بـ 95 ألف سيارة تعمل بمحركات الديزل، تشمل برمجيات ربما تم التأثير عليها بشكل غير مشروع. يذكر أن وزارة النقل الاتحادية الألمانية في برلين أكدت في شهر يوليو الماضي، عقد «جلسة استماع رسمية ضد أوبل» بسبب ثلاثة موديلات سيارات. وبحسب تقارير، كان هناك اشتباه بوجود تلاعب في أجهزة تنقية غاز العوادم، مثلما كان الأمر لدى شركات سيارات أخرى. وأضافت التقارير أنه كان يتعين على شركة أوبل أن تدلي ببيان عن طريقة تشغيل ما يعرف بـ «جهاز خداع اختبارات الانبعاثات» (defeat device). وكان متحدث باسم الوزارة قد قال حينها: «قبل نتيجة جلسة الاستماع هذه لا يمكن قول أي شيء بشكل نهائي عن المخالفة القانونية، لجهاز خداع اختبارات الانبعاثات». يشار إلى أن شركات صناعة السيارات تبرر استخدام مثل هذه الأجهزة بحماية المحرك، لا سيما عند التعرض لبرودة أو سخونة، ولكن ثمة شك إذا ما كان ذلك ضرورياً أم لا في كثير من الموديلات.
#بلا_حدود