الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

أسهم أوروبا تهبط وفايننشال تايمز البريطاني يتفوق على أداء السوق

قاد ارتفاع أسهم الشركات المصدرة القيادية مؤشر البورصة البريطانية للصعود صوب أعلى مستوى على الإطلاق اليوم الخميس وتحقيق أداء يفوق السوق الأوروبية الأوسع نطاقاً، والتي تضررت من انخفاض أسهم البنوك. وزادت أسهم منطقة اليورو 0.2 في المئة، في الوقت الذي صعد فيه مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.5 في المئة مقترباً من مستوى قياسي مرتفع بلغه الجلسة السابقة. وكانت الشركات المتعددة الجنسيات المدرجة في بريطانيا والتي تهيمن على المؤشر أكبر مستفيد من تراجع الجنيه الإسترليني الذي واجه ضغوطاً الأسبوع الماضي، بعدما أشارت استطلاعات رأي إلى تقارب الفارق في سباق الانتخابات العامة البريطانية التي تُجرى الأسبوع المقبل أكثر من المتوقع. وارتفعت أسهم شركات مثل أسترازينيكا ورولز رويس التي تحصل على معظم إيراداتها من خارج المملكة المتحدة أكثر من 1.5 في المئة اليوم. وهوى سهم بانكو بوبلار الإسباني أكثر من ثمانية في المئة ليتصدر قائمة الخاسرين اليوم. ومن بين بقية البنوك الكبرى، نزل سهم دويتشه بنك وكريدي أغريكول بنحو واحد في المئة. وقفز سهم إينمارسات للأقمار الصناعية 5.8 في المئة، وأرجع متداولون هذه المكاسب إلى تقارير تحدثت عن إجراء سوفت بنك اليابانية محادثات مع الشركة بشأن عملية دمج محتملة. وكان مؤشر ستوكس 600 الأوروبي فتح منخفضاً 0.1 في المئة، بينما زاد كل من كاك الفرنسي وداكس الألماني 0.1 في المئة.
#بلا_حدود