الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

توقعات بانسحاب المستثمرين من قطر بعد تخفيض تصنيفها الائتماني

خفضت وكالة التصنيف الائتماني الأمريكية ستاندرد آند بورز أخيراً تصنيف دولة قطر، جرّاء المقاطعة العربية الواسعة دبلوماسياً واقتصادياً لنظام الدوحة. ووفقاً لمحطة سي إن إن الأمريكية يتوقع أن تؤدى الخطوة إلى سحب المستثمرين لأموالهم واستثماراتهم من قطر قريباً، الأمر الذي يترتب عليه تدهور الاقتصاد القطري. وأعلنت الوكالة أنها سوف تلجأ إلى تخفيض تصنيف قطر مرة أخرى، حال تفاقم أزمتها الدبلوماسية مع الدول العربية، وأشارت إلى وجود «شكوك مُتعددة» بشأن وضع الاقتصاد القطري. وأشارت سي إن إن إلى أن تصاعد الموقف العربي جاء عقب اتهام النظام القطري بتهديد أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط، عبر دعم تنظيمات إرهابية والتقارب مع النظام الإيراني والاشتراك في مخططاته التي تهدف للإضرار بمصالح الدول العربية. وإضافة إلى المُقاطعة الدبلوماسية، أغلقت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومصر مجالاتها الجوية في وجه الطائرات القطرية، وتكبدت شركة الطيران القطرية خسائر جسيمة نتيجة هذا القرار، إذ توقفت 50 في المئة من رحلاتها يومياً نتيجة المُقاطعة. وفي السياق ذاته، أغلقت السعودية حدودها البرية مع قطر، ما أدى إلى ذعر بين القطريين والوافدين خوفاً من نقص المواد الغذائية، واصطفت طوابير طويلة أمام المحال التجارية لشراء السلع الغذائية. وأشارت الوكالة إلى قدرة الاقتصاد القطري على مواجهة بعض الأزمات، إذ يتملك رأس مال سيادي بقيمة 335 مليار دولار، ولكن هذه الموارد المالية لن تكفي لإنقاذ الاقتصاد القطري، حال انسحاب المستثمرين بأموالهم. وفي السياق ذاته، حذّرت الوكالة من تدهور الأوضاع الاقتصادية في قطر، نتيجة التراجع الذي أصاب تجارتها الخارجية على مدى الأيام القليلة الماضية، وتأثر تعاقدات الغاز الطبيعي مع أبرز شركاء الدوحة التجاريين، ومن بينهم اليابان وكوريا الجنوبية والصين والهند. وإضافة إلى وكالة ستاندرد آند بورز، أشارت وكالة التصنيف الائتماني العالمية موديز اليوم الخميس إلى أنها تدرس تخفيض تصنيف قطر الائتماني، خشية تدهور الأوضاع في أسواق المال القطرية. «صحيح أن أوضاع الأسواق المالية في قطر كانت مُستقرة، ولكن طول فترة المُقاطعة العربية للدوحة، أو تفاقم حدة النزاع، ربما يؤدي إلى ضربة قوية لأسواق المال القطرية، ما يرفع تكلفة التمويل» هذا ما ورد في بيان وكالة موديز بشأن عدم استقرار أوضاع أسواق المال القطرية.
#بلا_حدود