الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

الغاز المسال الأمريكي يحل محل الشحنات القطرية

ارتفع طابور ناقلات الغاز الطبيعي المسال التي تنتظر قبالة الساحل المطلة على منشأة تصدير الغاز الطبيعي المسال في راس لفان في قطر من سبع ناقلات يوم الاثنين الماضي إلى 17 ناقلة حالياً، فيما بدأت بعض البلدان في إحلال شحنات الغاز القطرية بشحنات غاز أمريكية. وأدت العزلة الدبلوماسية والتجارية التي فرضتها دول عربية على قطر إلى تعكير صفو سوق تجارة الغاز الطبيعي المسال وتسببت في تغيير ناقلة واحدة على الأقل مسارها. ولا يرى المحللون أي تعطل في الإمدادات في سوق الغاز الطبيعي المسال في الوقت الحالي على الرغم من دور قطر كأكبر منتج في العالم. وأرسلت رويال داتش شل شحنة بديلة من الغاز الطبيعي المسال من الولايات المتحدة إلى أحد عملائها في الشرق الأوسط بعد حظر دخول السفن القطرية. ولم يتضح لماذا غيرت الناقلتان مسارهما غير أن تجاراً أوضحوا أنهما ربما اتجهتا للدوران حول قارة أفريقيا بدلاً من العبور بقناة السويس التي كان من المنتظر أن يعبرا من خلالها. ويخشى تجار من أن تقدم مصر على منع ناقلات تحمل شحنات قطرية من استخدام القناة لكنهم استبعدوا حدوث ذلك لأن استخدام القناة مرتبط بمعاهدات دولية تنص على عدم إغلاق الممر الملاحي. وما زالت مصر تشتري الغاز الطبيعي المسال من قطر والذي تجلبه شركات تجارة مثل ترافيجورا وجلينكور وفيتول التي تحصل على ملكية الشحنات في الميناء القطري ولا تستخدم ناقلات قطرية. وكانت الناقلة مران غاز أمفيبوليس، المحملة بنحو 163 ألفاً و500 متر مكعب من الغاز المسال المنتَج في الولايات المتحدة، متجهة إلى ميناء الأحمدي الكويتي في البداية لكنها غيرت مسارها لتتجه إلى ميناء جبل علي في دبي. وأظهرت البيانات أن الناقلتين تفرغان حالياً حمولتهما في مرفأ الاستيراد العائم التابع لهيئة دبي للتجهيزات في جبل علي. وأشار المدير العام لإدارة الغاز الطبيعي المسال العالمي لدى أي.إتش.إس ماركت في هيوستون روبرت إنيسون إلى أن شل بصفتها أكبر متعامل في الغاز الطبيعي المسال سيكون لديها احتمال كبير لإدارة بعض ذلك. وارتفعت أسعار الغاز في المملكة المتحدة، حيث قفز السعر في ناشونال بالانسينج بوينت لشهر يوليو أكثر من 4.5 في المئة بعدما غيرت ناقلتان قطريتان مسارهما وكانتا ستتوجهان على الأرجح إلى بريطانيا، بحسب بيانات الملاحية.
#بلا_حدود