الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

تراجع احتياطي كوريا الجنوبية من النقد الأجنبي للمرة الأولى منذ 7 أشهر

تراجع احتياطي النقد الأجنبي لكوريا الجنوبية في سبتمبر الماضي للمرة الأولى منذ سبعة أشهر، على خلفية انتهاء فترة اتفاق تبادل العملات بين كوريا الجنوبية والصين، وفقاً لبيانات صادرة اليوم عن البنك المركزي الكوري الجنوبي. وأوضحت البيانات أن احتياطي النقد الأجنبي لكوريا الجنوبية في نهاية سبتمبر الماضي بلغ 384.67 مليار دولار، مسجلاً تراجعاً بنحو 170 مليون دولار عن أغسطس الماضي، وهذا يعني تراجع الاحتياطي للمرة الأولى منذ فبراير الماضي عندما فقد 130 مليون دولار من قيمته. ويتكون احتياطي النقد الأجنبي من الأوراق المالية والودائع بالعملات الأجنبية، إضافة إلى ودائع الاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي ووحدات حقوق السحب الخاصة وسبائك الذهب. وبلغ صافي الاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي للبلاد 1.74 مليار دولار الشهر الماضي، مقابل 1.75 مليار دولار الشهر السابق، فيما بقيت قيمة سبائك الذهب التي يملكها البنك المركزي من دون تغيير عند 4.79 مليار دولار في الفترة المذكورة وفقاً للبيان. وأشار البنك المركزي إلى أن كوريا الجنوبية جاءت في المركز التاسع عالمياً من حيث حجم احتياطي النقد الأجنبي في نهاية أغسطس الماضي بعد كل من الصين، اليابان، سويسرا، السعودية، تايوان، روسيا، هونغ كونغ، والهند.
#بلا_حدود