الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

40 % مساهمة المشاريع الصغيرة في الناتج المحلي للدولة

بلغت مساهمة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي للدولة نحو 40 في المئة، وفقاً لتقرير صادر عن صندوق النقد العربي اليوم. وحسب بيانات الصندوق، تشكل المشاريع الصغيرة والمتوسطة نحو 90 إلى 99 في المئة من إجمالي المؤسسات في الدول العربية، فيما تتراوح مساهمتها في النمو بين 23 و80 في المئة في مختلف دول المنطقة العربية. وأكد الصندوق أن الأهمية الاقتصادية لهذا القطاع، دفعت الدول إلى منحه الأولوية ضمن مختلف برامج الإصلاح الاقتصادي والمؤسسي. ويتباين تركز المشروعات في القطاعات المختلفة حسب الدول، حيث تتركز النسبة الكبرى من المشاريع في قطاع التجارة، حيث تتصدر الكويت في هذا المجال، يليها كل من لبنان والسعودية والإمارات والتي يستحوذ قطاع الخدمات فيها على نسبة كبيرة من المشاريع الصغيرة. وتحل ثانياً بعد مشاريع التجارة المشروعات في قطاع الصناعة التحويلية، خصوصاً في كل من تونس وفلسطين. وأشار التقرير إلى أن المشاريع الصغيرة في الدول العربية تستهدف السوق المحلي في المقام الأول، مؤكداً تمكن دول على غرار الأردن والكويت ولبنان وموريتانيا من تصدير بعض منتجات مشاريعها الصغيرة نحو أسواق خارجية. وأوضح التقرير مساهمة هذه المشاريع في سوق العمل العربي بنسب متفاوتة، تبلغ 31 في المئة من العمالة في تونس، تليها الإمارات بأزيد من 27 في المئة، فيما تتراوح في بقية الدول بين تسعة و25 في المئة. وسلط الضوء على الدعم الحكومي المقدم للقطاع في الدول العربية، لافتاً إلى التجربة الإمارتية في المجال مع وجود قانون وزاري لهذه المشاريع، إضافة إلى قوانين استثمار تحدد جملة من المزايا الممنوحة، إلى جانب تشكيل محاكم ودوائر قضائية تختص بالفصل في المنازعات في القطاع. ولفت إلى الإجراءات التي اتخذتها الدولة بتخصيص نسبة عشرة في المئة من المشتريات الحكومية لمصلحة المشاريع الصغيرة.
#بلا_حدود