الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

استئناف أعمال التنقيب الأثري في مسافي

استأنفت بعثة فرنسية للآثار أعمال التنقيب والبحث في منطقة مسافي في إمارة الفجيرة. وباشرت البعثة أعمالها في منطقة مسافي المتواصلة منذ خمسة أعوام، حيث جرى اكتشاف تحف أثرية من الفخار والنحاس تعود إلى القرن الثاني قبل الميلاد. وأشار رئيس هيئة الفجيرة للسياحة والآثار الدكتور أحمد الشامسي، إلى أن الطبيعة الزراعية لمنطقة مسافي وغناها بالمياه، أسهما في أن تكون إحدى المستوطنات الرئيسة في منطقة الخليج العربي منذ القدم، مشيراً إلى أن المنطقة شهدت استيطاناً بشرياً قبل الميلاد. وأوضح الشامسي أن الهيئة أبرمت اتفاقية مع مركز الآثار الفرنسي، للعمل على التنقيب والدراسات في عدد من مناطق الفجيرة، مشيراً إلى وضع خطة لترميم الكثير من المواقع الأثرية، على غرار قلاع حبحب ومربض والقرية، بهدف جذب الزوار وتعزيز موقع الإمارة السياحي.
#بلا_حدود