السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

انتهاء اجتماع التجارة العالمية دون اتفاق وسط انتقادات أمريكية

أنهت منظمة التجارة العالمية اجتماعها الوزاري في بوينس آيرس الذي استمر لمدة ثلاثة أيام دون النجاح في التوصل إلى اتفاق جديد، على وقع نقد أمريكي لاذع للمنظمة واعتراضات من دول أخرى. ويبدد هذا التعثر آمال التوقيع على اتفاقات جديدة في التجارة الإلكترونية وفرض قيود على دعم المزارعين والمصائد، كما يثير تساؤلات حول قدرة المنظمة على إدارة تجارة عالمية متزايدة النزاعات. ودفعت هذه الإحباطات بعض الوزراء ومن بينهم الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر لاقتراح إجراء مفاوضات بين مجموعات أصغر نطاقاً لدول المنظمة المتفقة في الرأي، كأسلوب أفضل من أجل تحقيق تقدم. وبينت المفوضة التجارية الأوروبية سيسليا مالمستروم أن الاجتماع لم ينجح في تحقيق أي نتائج متعددة الأطراف، مشيرة إلى العجز عن الاتفاق على وقف دعم الصيد غير القانوني. ولفتت إلى أن الاجتماع كشف أحد أكبر أوجه القصور في منظمة التجارة العالمية، وهو أن جميع الاتفاقات تتطلب موافقة جميع الدول الأعضاء في المنظمة. وركز وزراء التجارة في الاجتماع على برامج العمل بعد مؤتمر المنظمة مثل جهود تحسين كفاءة السوق، وتقليص فائض الطاقة الصناعية، وتحسين شفافية الدعم المالي. وتعهدت نحو 70 دولة أمس، من بينها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان، بمواصلة التفاوض بشأن قواعد التجارة الإلكترونية بعد فشل التوصل لاتفاق أوسع نطاقاً بين جميع الدول الأعضاء، فيما لم تشارك كل من الصين والهند وفيتنام وإندونيسيا في اجتماع المنظمة.
#بلا_حدود