الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

النفط يرتفع برغم توقعات وفرة الإمداد في 2018

ارتفعت أسعار النفط اليوم في ظل استمرار انقطاع خط أنابيب ينقل نفط بحر الشمال ووسط إشارات إلى احتمال تباطؤ طفرة نمو إنتاج الخام الأمريكي، على الرغم من توقعات حصول وفرة في الإمدادات في العام المقبل. وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 57.66 دولار للبرميل بارتفاع 36 سنتاً أو ما يعادل 0.6 في المئة عن سعر التسوية السابقة. وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت إلى 63.59 دولار للبرميل بزيادة 36 سنتاً، أو ما يعادل 0.6 في المئة، عن سعر التسوية السابقة. وأكد متعاملون أن الارتفاع الطفيف في الأسعار جاء على خلفية تعطل خط الأنابيب فورتيس الذي ينقل النفط من بحر الشمال والذي يوفر نفطاً يدعم خام برنت، إضافة إلى وجود مؤشرات على أن نمو إنتاج الخام الأمريكي يتجه للتباطؤ. وكانت إينيوس المشغلة لخط أنابيب فورتيس أعلنت حالة القوة القاهرة في جميع شحنات النفط والغاز عبر خط أنابيب فورتيس الأسبوع الماضي. وفي الولايات المتحدة، خفضت شركات الطاقة عدد منصات الحفر النفطية العاملة للمرة الأولى في ستة أسابيع إلى 747 منصة حفر في الأسبوع المنتهي في 15 ديسمبر، وفقاً لشركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة. ويقوض تنامي الإنتاج الأمريكي أيضاً جهود منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لكبح الإنتاج من أجل تقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق ودعم الأسعار. وتوقعت وكالة الطاقة الدولية أن تسجل أسواق النفط العالمية فائضاً طفيفاً في الإمدادات بنحو 200 ألف برميل يومياً في النصف الأول من 2018 لجملة أسباب، يتصدرها ارتفاع إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة.
#بلا_حدود