الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

10 قتلى في أعمال عنف في كشمير الهندية

قُتل خمسة أشخاص يشتبه بأنهم متمردون بينهم جامعي برصاص الجيش الهندي في كشمير الهندية، الأحد، بينما قتل خمسة مدنيين في تظاهرات لاحقاً، بحسب ما أعلنت الشرطة المحلية. وأوضح المدير العام للشرطة شيش بول فايد أن القوات المسلحة الهندية تدخلت في قرية باديغام في منطقة شوبيان في جنوب سريناغار، بعد تلقيها بلاغاً بوجود متمردين مشتبه بهم مختبئين في أحد المنازل. وتابع فايد أن المتمردين رفضوا الاستسلام ما أدى إلى تبادل عنيف لإطلاق النار وسقوط خمسة قتلى. وأضاف انه تم توجيه نداء خاص بالاستسلام إلى عالم اجتماع يدعى محمد رافي بهات انضم الجمعة إلى صفوف المتمردين، مضيفاً «لقد أحضرنا والده لإقناعه بتسليم نفسه لكنه رفض على غرار الآخرين». وأعلنت الجامعة في كشمير التي كان بهات يدرس فيها في بيان أنها ستغلق أبوابها ليومين. وتابع شيش بول فايد أن بين المتمردين المفترضين القتلى الخمسة قيادياً من حزب المجاهدين التشكيل البارز بين المتمردين. وإثر الحادث نزل آلاف الأشخاص إلى الشوارع في جنوب كشمير، للتعبير عن دعمهم للقتلى وللتنديد بسيطرة الهند على المنطقة، ففتحت قوات الأمن النار لتفريق الحشود، بحسب ما أفاد شهود وممثل للشرطة.
#بلا_حدود