الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

تعزيزات كبيرة إلى الحديدة والتحالف يدمر معسكراً للانقلابيين في حجة

دفع الجيش الوطني اليمني بتعزيزات عسكرية كبيرة باتجاه مثلث «كيلو 16»، إلى المدخل الشرقي لمدينة الحديدة. وبعد عملية تمشيط واسعة قامت بها ألوية العمالقة خلال اليومين الماضيين للمزارع المحيطة بـ «كيلو 16»، وصلت آليات عسكرية متطورة لتأمين الطريق الرابط بين صنعاء والحديدة، وقطع خطوط الإمداد وملاحقة فلول المليشيات الفارة نحو المراوعة، والتي تزرع الألغام لإعاقة تقدم قوات الجيش نحو مركز المدينة. وشنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية الاثنين، غارات جوية استهدفت معسكراً لمليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة حجة شمالي غربي البلاد. وذكر مصدر ميداني أن الغارات استهدفت معسكراً جنوبي مديرية عبس كانت تحشد فيه المليشيات عناصرها وتدربهم على القتال للزج بهم في المعارك، مؤكداً أن الغارات أسفرت عن مقتل واصابة العشرات من العناصر الانقلابية، وتدمير عدد من الآليات التابعة لها. كما كشف المصدر عن أن مقاتلات التحالف تمكنت من استهداف ثلاثة مواقع عسكرية للحوثيين، بالإضافة إلى مركبتين تقلان عناصر إلى حدود مديريتي عبس وحيران، حيث تحاول المليشيات فيهما منع تقدم الجيش اليمني. وفي محافظة البيضاء، قصفت مدفعية الجيش اليمني الاثنين مواقع المليشيات الانقلابية، في جبهة الملاجم شرقي المحافظة، أسفرت عن تدمير طقم تابع للمليشيات في عقبة البياض الاستراتيجية ومقتل كل من كانوا على متنه. وأضاف أن أبطال الجيش الوطني يخوضون معركة محتدمة مع المليشيات الانقلابية في عقبة البياض الاستراتيجية، بينما تستميت الأخيرة على المنطقة باعتبارها آخر حصونها في منطقة الملاجم. من جهة أخرى، ذكرت تقارير إعلامية يمنية أن مليشيات الحوثي منعت الاثنين، قاطرات المشتقات النفطية من دخول محافظة البيضاء. وأضافت أن الحوثيين «احتجزوا عشرات القاطرات في نقطة عفار التي حولتها المليشيات إلى نقطة جمركية، ما تسبب في مفاقمة الأزمة النفطية في مناطق سيطرة المليشيات التي تشهد أزمة وقود غير مسبوقة».
#بلا_حدود