الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

إحباط اعتداء صاروخي حوثي على عرض عسكري في مأرب

تصدت دفاعات التحالف العربي لصواريخ باليستية أطلقتها الميليشيات الحوثية صوب مدينة مأرب مستهدفة عرضاً عسكرياً للجيش اليمني في ذكرى ثورة 26 سبتمبر. وأطلقت ميليشيات الحوثي الانقلابية سبعة صواريخ باليستية باتجاه مأرب، في محاولة منها لاستهداف عرض عسكري نظمه الجيش الوطني. وقالت مصادر عسكرية إن الدفاعات الجوية «باتريوت» التابعة للتابعة للتحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، تمكنت من اعتراض ستة صواريخ باليستية في السماء قبل سقوطها على الحفل، ما كان سيتسبّب بكارثة. وأضاف المصدر أن أحد الصواريخ سقط على منطقة الروضة في منطقة مفتوحة ولم يصب أحد بأذى. إلى ذلك، احتفلت وحدات من الجيش اليمني بإيقاد الشعلة وإطلاق الألعاب النارية في جبال محافظة صعدة احتفاء بالذكرى الـ 56 لثورة سبتمبر. وتعهد عناصر الجيش بمواصلة «تحرير تراب الوطن من الانقلابيين الأماميين حتى استعادة الدولة». في الأثناء، قال وزير الإعلام معمر بن مطهر الإرياني ‏إن مقرات وأنشطة المنظمات الإغاثية والإنسانية تتعرض لاستهداف وأعمال سلب ونهب وآخرها في مدينة الحديدة، من قبل جماعة الحوثية. وتابع الوزير الإرياني في سلسلة تدوينات على «تويتر» أن ما يجب أن يعلمه مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ووكالاتها أن الميليشيات الحوثية الإيرانية تقف خلف كل هذه الكوارث بما فيها الفقر والمجاعة وتدهور الأوضاع الاقتصادية والإنسانية، مؤكداً أن جماعة الحوثي تتخذ من التجويع والإفقار سياسة ممنهجة لاعتقادها أن ذلك هو السبيل الوحيد لنجاتها.
#بلا_حدود