السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

خادم الحرمين يوجه بنقل جرحى حادثة صنعاء للعلاج خارج اليمن

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بتسهيل ونقل جرحى حادثة القاعة الكبرى في صنعاء للعلاج خارج اليمن، فيما سجلت قوات الشرعية اليمنية تقدماً على حساب ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية في محافظة صعدة معقل المتمردين. وجاءت توجيهات خادم الحرمين الشريفين لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالتنسيق مع قيادة قوات التحالف والحكومة اليمنية الشرعية والمؤسسات التابعة للأمم المتحدة لتسهيل ونقل جرحى حادثة القاعة الكبرى في مدينة صنعاء التي وقعت السبت الماضي والذين تستدعي حالاتهم العلاج خارج اليمن، امتداداً لأعمال المركز والمبادرات الإنسانية التي تقدمها المملكة العربية السعودية للشعب اليمني. إلى ذلك، كشف مسؤولون أمريكيون عن أن الولايات المتحدة ترى مؤشرات متزايدة على أن المتمردين الحوثيين المتحالفين مع إيران وراء الهجوم على المدمرة الأمريكية الذي وقع الأحد الماضي قبالة سواحل اليمن على الرغم من نفي الحوثيين. وأضاف المسؤولون أنه يبدو أن الحوثيين استخدموا زوارق صغيرة في عمليات الرصد للمساعدة في توجيه الهجوم الصاروخي على المدمرة. وذكروا أن واشنطن تحقق أيضاً في احتمال أن تكون محطة رادار تحت سيطرة الحوثيين في اليمن رصدت موقع المدمرة «ماسون»، وهو ما من شأنه مساعدتهم في نقل إحداثيات المدمرة تمهيداً لشن هجوم. ولم يصب أي من الصاروخين اللذين أطلقا من أراضٍ تحت سيطرة الحوثيين المدمرة ماسون أو السفينة بونس، وهي سفينة شحن برمائية كانت بالقرب من المدمرة. وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أفادت بأن «الحقائق تشير بالتأكيد فيما يبدو إلى تورط الحوثيين». وأشار الجيش الأمريكي أمس الأول إلى استعدادات محتملة لشن ضربة انتقامية. ميدانياً، حققت قوات الشرعية اليمنية البارحة الأولى تقدماً بعد سيطرتها على منفذ البقع الاستراتيجي، بمساندة من طيران التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية، والذي كان خاضعاً لسيطرة ميليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح في محافظة صعدة شمال غرب العاصمة صنعاء. وذكرت مصادر في المقاومة الشعبية أن قوات الجيش والمقاومة خاضت معارك عنيفة مع متمردي الحوثي وصالح، واستطاعت التقدم عشرات الكيلومترات في اتجاه صعدة. وأضافت المصادر أن قوات الجيش والمقاومة الشعبية عازمة على التقدم والوصول إلى المعقل الرئيس للمتمردين الحوثيين في صعدة. إلى ذلك، أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن أن الدفاع الجوي السعودي اعترض صاروخا بالستياً أطلقته ميليشيات الحوثي الانقلابية باتجاه مدينة خميس مشيط جنوب غرب المملكة، ودمرته من دون أي أضرار. وأضافت أن قوات التحالف الجوية استهدفت موقع إطلاق الصاروخ.
#بلا_حدود