الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

إذاعة بي بي سي ترفض بث أغنية تنتقد ماي

رفضت محطة بي بي سي الإذاعية بث أغنية جديدة تنتقد رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي، على الرغم من إدراج الأغنية في خطة البث رسمياً. ووفقاً لصحيفة الإندبندنت البريطانية، أعرب أعضاء فريق كابتن سكا الغنائي البريطاني عن غضبهم لعدم إذاعة الأغنية على الهواء في الموعد المُقرر في الرابعة من بعد ظهر أمس الجمعة، أو إتاحتها على موقع المحطة الإلكتروني. «نحن غاضبون بسبب هذا الموقف، لقد منعت محطة بي بي سي إذاعة أغنيتنا: كاذبة .. كاذبة، إنه انتهاك لقواعد البث» هذا ما نشره الفريق على حسابه على تويتر. ومن جهتها، صرّحت المحطة للإندبندنت بأن منع إذاعة الأغنية بسبب افتقارها إلى الحياد، وانتهاكها لقواعد البث. وفي السياق ذاته، أصدرت المحطة بياناً، جاء فيه «نحن لا نمنع إذاعة أغنيات أو نفرض حظراً على مُطربين، ولكن قواعدنا التحريرية تفرض علينا الحياد، ولن نذيع هذه الأغنية، لاقتراب موعد إجراء الانتخابات البرلمانية». وكانت الأغنية صدرت عام 2010، احتجاجاً على حكومة الائتلاف الوطني في ذلك الوقت، لكن الفريق أصدر نسخة جديدة من أغنية «كاذبة .. كاذبة» قبيل الانتخابات البرلمانية العامة في الشهر الجاري. واعتمد الفريق الغنائي على مقاطع من خُطب ماي وتصريحاتها السابقة، ومن بينها الإشارة إلى عدم إجراء انتخابات مُبكرة، يُردد الكورس بعد كل مقطع «إنها كاذبة، لا يمكن الوثوق بكلمتها». وكانت ماي تعرضت لانتقادات واسعة بشأن تراجعها عن تعهدات عدة، من بينها التأكيد أكثر من مرة على عدم إجراء انتخابات مُبكرة العام الجاري، وتبني مشروع لدعم المستشفيات الحكومية. وعلى الرغم من صدورها منذ أسبوع فقط، نجحت الأغنية نجاحاً كبيراً، لأنها واكبت انخفاض شعبية ماي في استطلاعات رأي عدة أخيراً. وصرّح الفريق أنه سيحتج أمام مبنى إدارة الإذاعة، وأكّد أن أرباح الأغنية سوف تُستخدم في دعم «مصرف الطعام» لمساعدة الفقراء، ودعم حملة «ضد سياسات التقشف» التي تنتقد سياسات ماي. «نجاح الأغنية يعكس غضب الناخبين من الحكومة التي لا تهتم إلا بمصالح الأثرياء. لقد سعدنا بالدعم الكبير، ورسالتنا هي أن الناس لديهم القدرة على تغيير المُجتمع إن تكاتفوا معاً» هذا ما ورد في تصريح الفريق، عقب وصول الأغنية لقائمة أفضل خمس أغنيات في بريطانيا أخيراً.
#بلا_حدود