السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

قنبلة من الحرب العالمية الثانية تشرد الآلاف في فرانكفورت

فر آلاف السكان من منازلهم الأحد في فرانكفورت قبيل إبطال مفعول قنبلة ضخمة من مخلفات الحرب العالمية الثانية عثر عليها في مبنى في فرانكفورت العاصمة المالية لألمانيا. وتدفق الناس، في أكبر عملية إجلاء تشهدها فرانكفورت منذ الحرب، على موقع المعرض التجاري في المدينة. وعثر على القنبلة الأسبوع الماضي في ضاحية فستند حيث يقيم كثير من المصرفيين الأثرياء وتشمل منطقة الإجلاء البنك المركزي وبه احتياطي من الذهب تبلغ قيمته 70 مليار دولار. واضطر نحو 60 ألف شخص إلى مغادرة منازلهم وقال قادة الإطفاء والشرطة في فرانكفورت إنهم سيستخدمون القوة إذا تطلب الأمر لإخلاء المنطقة وحذروا من أن انفجاراً غير محكوم للقنبلة يمكن أن يسوي المنطقة بالأرض. وطوقت الشرطة المنطقة التي يبلغ نصف قطرها 1.5 كيلومتر في حين خرج السكان بحقائبهم وابتعد البعض عن المنطقة بالدراجات. وذكرت هيئة الإطفاء أنها استكملت إجلاء المرضى من مستشفيين بمن في ذلك أطفال في حضانات ومرضى في غرف العناية المركزة وإنها الآن تساعد نحو 500 مسن على مغادرة دور رعاية يقيمون بها. ويعثر على نحو ألفي طن من القنابل والذخائر الحية في ألمانيا كل عام بما في ذلك تحت المباني.
#بلا_حدود