الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

ذا هيل: على قطر دعم الحجاج بدلاً من الإرهاب

تطرق السياسي القطري خالد الهيل إلى أزمة قطر الراهنة، واتهم النظام القطري بإنفاق ثروات البلاد في دعم تنظيمات إرهابية ومتطرفة، بدلاً من إنفاقها على الشعب القطري. ووفقاً لمقاله المنشور في صحيفة ذا هيل الأمريكية، استخدم النظام القطري مليارات الدولارات في دعم تنظيم الإخوان المسلمين الإرهابي، حركة حماس، جبهة النصرة، وغيرها من التنظيمات الإرهابية. في السياق ذاته، أشار الكاتب إلى تدخل النظام القطري في شؤون جيرانه، ودعم تنظيمات تهدف إلى الإضرار بأمن دول الخليج العربي وزعزعة استقرار المنطقة، ما أدى إلى قرار الدول الداعية لمكافحة الإرهاب بمقاطعة الدوحة دبلوماسياً واقتصادياً في الخامس من يونيو الماضي. وأوضح الهيل أن تدابير العزلة ضد قطر تضمنت منع الخطوط الجوية القطرية من استخدام المجال الجوي للدول الأربع، ولفت إلى استغلال الدوحة للقرار، في معرض جهودها لتسييس الحج واستغلاله في الأزمة. وانتقد الكاتب محاولات النظام القطري لتسييس الحج، وطالبه بدعم حجاج قطر لأداء الشعيرة المقدسة وبناء علاقات قوية مع جيرانه، بدلاً من إهدار عائدات النفط والغاز الطبيعي في محاولة تقويض استقرار المنطقة عبر دعم الإرهاب. من جهة أخرى، لفت الكاتب إلى قرار المملكة العربية السعودية بفتح مجالها الجوي وحدودها البرية استقبال الحجاج القطريين، واستضافتهم على طائرات خاصة على النفقة الخاصة لخادم الحرمين الشريفين، وألمح إلى رفض قطر لهذه المبادرة الكريمة، «لكي لا تسمح بهبوط طائرات سعودية خاصة إلى مطار الدوحة». وتطرق الكاتب إلى الإشادة الواسعة بجهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في تذليل العقبات كافة أمام الحجاج القطريين، على الرغم من الأزمة السياسية الراهنة. في السياق ذاته، أشار الكاتب إلى جهود الشيخ عبدالله بن علي آل ثاني في مساعدة الحجاج القطريين في أداء فريضة الحج. «إنه ليوم محزن أن نرى حكومة ضعيفة وتفتقر إلى الكفاءة، تدير شؤون دولة ذات تاريخ نبيل مثل قطر» هكذا انتقد الكاتب ممارسات النظام القطري. من جهة أخرى، أعرب الكاتب عن أسفه لتداعيات ممارسات النظام القطري، التي جعلت من قطر «دولة منبوذة من جيرانها»، وجعلت الشعب القطري «يخشى الكشف عن هويته عند السفر إلى الخارج».
#بلا_حدود