الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021

قطر تقايض يهود أمريكا بجثة جندي إسرائيلي

لا تتورع قطر عن استخدام أي وسيلة ممكنة من أجل تحقيق مآربها غير الشريفة، وفي هذا الإطار تناول موقع فوربس الأمريكي، ما أشار إليه بعض قادة اليهود الأمريكيين إلى أن جسد الملازم الإسرائيلي هدار غولدن يستخدم بعد مرور ثلاثة أعوام على قتله ورقة مساومة من قبل النظام القطري، ما يعد أغرب جزء من حقيقة العلاقات القطرية مع الجماعات اليهودية في أمريكا. واعترفت حماس المدعومة من قطر، في عام 2014 بمقتل الملازم الإسرائيلي، واحتفظت بجثته للمساومة عليها في وقت الحاجة، ولعل الأزمة التي تواجهها قطر بعد مقاطعة الدول الداعية لمكافحة الإرهاب (الإمارات والسعودية والبحرين ومصر) لقطر بسبب دعمها للجماعات والتنظيمات الإرهابية والمتطرفة حول العالم، مثلت الحاجة التي تستغلها قطر الآن للمساومة على تسليم حماس لجثة الملازم الإسرائيلي مقابل استجداء دعم يهود أمريكا في الضغط من أجل إيجاد حل لأزمة الدوحة. وذكر الحاخام شمولي بوتيتش «لقد حذروني من أن حملتنا المناهضة لقطر ستنعكس علينا لأن حماس ستحرر قريباً جثامين الجنود الإسرائيليين تحت ضغط قطري»، وأضاف «من المخزي لمجتمعنا أن يتم تبني من يموّل قتل اليهود في إسرائيل من قبل يهود الولايات المتحدة». وتظهر حملات التباكي تارة والضغط تارة أخرى من قبل النظام القطري، حالة اليأس التي تنتاب نظام الحمدين جراء الأزمة التي أوقع نفسه فيها ولا يجد لها مخرجاً، كما يعد مؤتمر المعارضة القطرية الذي عقد أخيراً في العاصمة البريطانية لندن ولاقى تأييداً واسعاً نحو تغيير النظام الحاكم في قطر، صفعة جديدة لتهاوي النظام القطري. وتبذل قطر في سبيل إرضاء اليهود، جنباً إلى جنب مع مساومتها على جثمان غولدن، العديد من السبل لتحرير نفسها من الرفض الغربي، ونجحت في سبيل ذلك، في شراء نيك موزين، اليهودي الشهير نائب رئيس الأركان السابق للسيد تيد كروز. وتدفع قطر لشركة موزين للاستشارات، ما يعادل نحو 50 ألف دولار أمريكي شهرياً لإقامة اجتماعات تسعى قطر من خلالها إلى غسل سمعتها السيئة.
#بلا_حدود