الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

آلاف المؤيدين لوحدة إسبانيا يحتشدون في برشلونة

رويترز احتشد آلاف المتظاهرين المعارضين لاستفتاء محظور على استقلال كتالونيا عن إسبانيا في ميدان في برشلونة السبت تأييداً لوحدة البلاد في إشارة إلى مدى الانقسامات التي تشهدها البلاد جراء الاستفتاء المثير للخلاف. وأدى الاستفتاء الذي أعلنت مدريد عدم شرعيته إلى سقوط البلاد في واحدة من أسوأ أزماتها الدستورية منذ عشرات السنين وأثار المخاوف من اندلاع أعمال عنف في الشوارع في وقت يشهد اختباراً للإرادة بين الحكومة المركزية والمنطقة الغنية في شمال شرق البلاد. وملأت الحشود التي كانت تلوح بالأعلام الإسبانية الميدان الواقع في وسط برشلونة والذي يضم مقر حكومة الإقليم ومجلس مدينة برشلونة. وأحرق رجل العلم الكتالوني في حين حاولت مجموعة من الأشخاص تمزيق لافتة مكتوب عليها «مزيد من الديمقراطية» معلقة أمام مجلس المدينة وسط هتافات من الحشود. وقبل ساعات من الموعد المقرر للتصويت لا يزال من غير الواضح إن كان الاستفتاء سيجرى أم لا وذلك رغم تأكيدات حكومة الإقليم بأنها ستمضي قدماً في الاستفتاء وإصرار مدريد على أنها ستعرقل تلك الخطوة. ومن المتوقع أن يحاول عشرات الآلاف من مواطني كتالونيا التصويت الأحد رغم أن الاقتراع ليس له صفة قانونية بعد أن أصدرت المحكمة الدستورية حكماً بوقفه وبعد أن قالت مدريد إنه يخالف دستور عام 1978. ويسكن إقليم كتالونيا 7.5 مليون شخص يتحدث الكثير منهم اللغة الكتالونية واقتصاد الإقليم يفوق نظيره في البرتغال. وراقبت الشرطة الإسبانية المدارس التي خصصت لمراكز اقتراع وسيطرت على مركز الاتصالات التابع لحكومة كتالونيا الأحد في محاولة لمنع إجراء الاستفتاء. وقضى مئات المؤيدين للاستفتاء الليل في مدارس مع أطفالهم ويقولون إنهم يعتزمون البقاء حتى غد الأحد لإبقائها مفتوحة للناخبين.
#بلا_حدود