السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
No Image Info

دي ميستورا: فشل تشكيل اللجنة الدستورية السورية فرصة ضائعة

عبّر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، اليوم الخميس، عن أسفه «لفرصة ضائعة» في جهود التوصل إلى حل سياسي في سوريا مع اختتام محادثات أستانا التي لم تحقق تقدماً في اتجاه إنهاء النزاع في هذا البلد.

وأنهى دي ميستورا، الذي قدم استقالته الشهر الماضي، مهامه بوصفه مبعوثاً خاصاً لجهود السلام بيومين من المحادثات في عاصمة كازاخستان بمشاركة روسيا وإيران الداعمتين للنظام السوري، وتركيا الداعمة لفصائل معارضة.

وقال دي ميستورا في بيان «لم يكن هناك أي تقدم ملموس في التغلب على المأزق الذي دام عشرة أشهر حول تشكيل اللجنة الدستورية».


وأضاف «كانت هذه هي المناسبة الأخيرة لاجتماع أستانا في عام 2018، ولكنه للأسف، كان بالنسبة للشعب السوري فرصة ضائعة للإسراع في إنشاء لجنة دستورية ذات مصداقية ومتوازنة وشاملة، تمتلكها وتقودها سوريا وتيسرها الأمم المتحدة».

وهدف اللجنة الدستورية صياغة دستور جديد لسوريا، لكن دمشق تعارض التشكيلة التي عرضتها الأمم المتحدة.
#بلا_حدود