الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
No Image Info

«دار الطلبة الكشميريين» تحتفي باليوم الوطني



أكد الأمين العام لجمعية علماء أهل السنة والجماعة بالهند والرئيس التنفيذي لمؤتمر الشيخ زايد العالمي للسلام الشيخ أبو بكر أحمد، أن رسالة الحب والتسامح والتعايش التي بثها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الحل الوحيد لإخماد الفتن والتفرقة التي لا تزال تشتعل وتيرتها بين المجتمعات والدول والثقافات.

وأردف خلال حضوره احتفالية اليوم الوطني الإماراتي الـ47 لدار الطلبة الكشميريين، التابعة لجامعة مركز الثقافة السنية الإسلامية بكاليكوت ـ كيرالا، تحت شعار «نحيي الإمارات» (we salute UAE)، أنه حريّ بنا في مثل هذه المناسبة أن نجدد في ذاكرتنا تلك العبقرية العظيمة والمواقف الجليلة للقائد المؤسس في ترسيخ مبادئ السلام والأمن ليس فقط في تاريخ دولته التي أسسها، بل في جميع دول العالم.

وأضاف أن النهضة الشاملة التي شهدتها دولة الإمارات العربية المتحدة في مختلف المجالات وإنجازاتها الملموسة في الميادين كافة كانت نتيجة رؤى ثاقبة وتطلعات بصيرة من قيادات رشيدة تتولى حكم هذه الدولة، وأن الأيادي التي أسست هذه الدولة العظيمة كانت مباركة بكل معانيها.
#بلا_حدود