الخميس - 22 فبراير 2024
الخميس - 22 فبراير 2024

ماتيس: لا نثق ببوتين .. وعلى مادورو الرحيل

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين «شخص لا نستطيع أن نثق به»، كما ندد ماتيس بالرئيس الاشتراكي الفنزويلي نيكولاس مادورو بوصفه «طاغية» يقود بلاده الغنية بالنفط إلى دمار، مضيفاً أن «نظامه لا بد أن يرحل في نهاية الأمر»، حتى يتحسن الوضع.

ولكن ماتيس لم يشر إلى أي دور للولايات المتحدة في الإطاحة بمادورو، وقال أمام منتدى للأمن في كاليفورنيا «الأمر يعود للشعب الفنزويلي والدول الإقليمية في تلك المنطقة للمساعدة في التعجيل بذلك وإعادة هذا البلد إلى مستقبل أكثر ازدهاراً وإيجابية».

وفر أكثر من ثلاثة ملايين فنزويلي من بلادهم الغنية بالنفط في السنوات الأخيرة بسبب النقص الحاد في المواد الغذائية والأدوية ومعدل التضخم المرتفع والجريمة العنيفة.


وفرضت واشنطن عقوبات على فنزويلا، منددة بمادورو لسحقه حقوق الإنسان والتسبب في انهيار اقتصادي.


واتهم وزير الدفاع الأمريكي، الرئيس الروسي بمحاولة التدخل في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس التي جرت في نوفمبر الماضي. وقال ماتيس «لا شك في أن العلاقة ساءت. حاول بوتين مرة أخرى التلاعب في انتخاباتنا الشهر الماضي»، مضيفاً «إننا نتعامل مع شخص لا نستطيع ببساطة أن نثق به».

ويعتقد مجتمع الاستخبارات الأمريكي إلى حد كبير أن روسيا تدخلت في الانتخابات الرئاسية لعام 2016، ويحقق الرئيس السابق لمكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي،آي) روبرت مولر، في مزاعم التدخل، بما في ذلك أي روابط محتملة لحملة ترامب.