الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

تطهير التربة الكويتية من آثار الغزو العراقي

كشف مسؤول كويتي عن استعداد الأمم المتحدة والكويت لطرح مشاريع بقيمة 2.4 مليار دولار حتى العام 2025 لتطهير التربة الكويتية من التلوث الناجم عن الغزو العراقي مطلع العقد الأخير من القرن الماضي.

وقال مدير مجموعة تأهيل التربة في شركة نفط الكويت، منصور الخرجي، للصحافيين إن هذه الأموال ستخصص فقط لتأهيل التربة الكويتية، وستدفعها الأمم المتحدة من تعويضات الغزو العراقي.

ووصف الخرجي التلوث الناجم عن الغزو في العام 1990 بأنه «واحد من أكبر الكوارث البيئية التي حدثت على ظهر الكوكب».

وأوضح رئيس فريق عمل مشاريع تأهيل التربة في شركة نفط الكويت، مثنى المؤمن، أن مساحة التربة الملوثة بالنفط في الكويت تبلغ 114 كيلومتراً مربعاً، بينما تبلغ كميات التربة الملوثة بالنفط 26 مليون متر مكعب.
#بلا_حدود