الخميس - 01 ديسمبر 2022
الخميس - 01 ديسمبر 2022

البرلمان البريطاني يصوّت على اتفاق بريكست غداً

البرلمان البريطاني يصوّت على اتفاق بريكست غداً
قال وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي ستيفن باركلي، أمس، إن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يمكنها أن تبقى في منصبها إذا خسرت تصويتاً حاسماً على اتفاق الخروج من التكتل في البرلمان يوم الثلاثاء.

وأضاف باركلي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) رداً على أسئلة عن تقارير أثارت احتمال تأجيل ماي للتصويت، الذي يبدو أنها ستخسره، ما يزيد احتمال عودتها للاتحاد الأوروبي وطلب مزيد من التنازلات، أن الحكومة تصب تركيزها على التصويت الذي سيجرى في موعده المقرر.

وقال: «التصويت يوم الثلاثاء ورئيسة الوزراء تقاتل من أجلنا وستستمر في منصبها».


وسيقود خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق إلى أحد السيناريوهات التي يتم تداولها بشكل منتظم قبل أيام معدودة من التصويت الحاسم الثلاثاء للبرلمان، الذي قد يخاطر برفض النص الذي توصلت إليه تيريزا ماي مع بروكسل.


وما زال من الصعب التكهن بتداعيات مثل هذا السيناريو، لكن الحكومة البريطانية نشرت عشرات المذكرات التقنية لتحضير الشعب البريطاني لهذا الاحتمال المرعب الذي تخشاه الأوساط الاقتصادية.

وقد يؤدي الخروج من دون الاتفاق إلى فوضى حقيقية في المطارات ليس فقط في المملكة المتحدة، لكن خارجها أيضاً. وقد تخسر شركات الطيران البريطانية والأوروبية حق تشغيل الرحلات بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، ما قد يؤدي إلى شلّ الحركة الجوية.

وقد تشهد خدمة قطار «يوروستار» أيضاً صعوبات لأن تراخيص الشركات المشغلة لسكك الحديد البريطانية في أوروبا لن تبقى صالحة.